بناء السلام في عقول الرجال والنساء

رصد الصكوك التقنينية الدولية لمهنة التعليم

تعدّ لجنة الخبراء المعنيّة بتطبيق التوصيتين الخاصّتين بأوضاع العاملين في التعليم (CEART)لجنة مشتركة تعمل تحت رعاية اليونسكو ومنظّمة العمل الدوليّة لرصد تطبيق الصكّين التقنينيين الدوليين بشأن المعلّمين ومهنة التعليم، وهذان الصكان هما:

وتضمّ اللجنة المشتركة اثني عشر خبيرًا مستقلاًّ يلتقون مرّة كلّ ثلاثة أعوام لرصد تطبيق توصيتي عامي 1966 و1997 وتعزيز الجهود الرامية لذلك وتقديم تقارير حيالها. ويجري اختيار هؤلاء الخبراء من جميع مناطق العالم، مع الأخذ بالاعتبار التوازن في التمثيل الجغرافيّ، وتمثيل الجنسين ، فضلاً عن خبرتهم في المجالات التي تعنى بها التوصيتان. ويضطلع أعضاء اللجنة بمهامهم بصفتهم الشخصية الفردية.

وتمثّل لجنة الخبراء المعنيّة بتطبيق التوصيتين الخاصّتين بأوضاع العاملين في التعليم أوّل كيان فعليّ يُعنى بالمعايير الدولية بشأن المعلّمين. وتقدّم هذه اللجنة المشتركة المشورة لمنظّمة العمل الدوليّة ولليونسكو لتحسين طرق الترويج للمعرفة واستخدام الدول الأعضاء للتوصيتين على نحو أفضل. ويدرس فريق العمل المعني بالادعاءات والتابع لهذه اللجنة، الادعاءات التي تقدّمها المنظّمات المعنية بالمعلّمين فيما يخص عدم التزام الدول الأعضاء بهاتين التوصيتين. وتصدر هذه اللجنة النتائج التي تتوصّل إليها وتقدّم اقتراحات بشأن حلّ المشكلة أو النزاع.

وتصدر لجنة الخبراء المعنيّة بتطبيق التوصيتين الخاصّتين بأوضاع العاملين في التعليم تقريرها كلّ ثلاثة أعوام، وتوجز فيه الاتجاهات التربويّة ووضع المعلّمين في العالم، كما تقترح إجراءات ملموسة للدول وللشركاء الاجتماعيّين، ولمنظّمة العمل الدوليّة ولليونسكو. وتجري مناقشة هذه التقارير في مجلس إدارة منظّمة العمل الدوليّة، وفي المؤتمر الدولي للعمل، وفي المجلس التنفيذي لليونسكو، ليجري من خلالها إطلاع حكومات الدول الأعضاء ومنظّمات أرباب العمل والموظّفين على هذه التقارير. ولا بدّ من الإشارة إلى أنّ توصيات اللجنة المشتركة غير ملزمة فهي مخصّصة لتوجيه أعمال السلطات المحلّيّة، ومنظّمات أرباب العمل والموظّفين، وأصحاب مصالح تربويّة أخرى، توجيههم نحو كيفيّة تحسين ظروف مهنة التعليم في إطار ولايتهم مستعينين بالتوصيتين كمبادئ توجيهيّة.