بناء السلام في عقول الرجال والنساء

جهود اليونسكو بشأن التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ

tvet-what_unesco_does.jpg

© UNESCO/Veruschka McKay

طوّرت اليونسكو استراتيجيّة بشأن التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ بين عامَي 2016 و2021، بالتزامن مع العمل على بلوغ الهدف 4 من أهداف التنمية المستدامة وإطار العمل الخاصّ بالتعليم حتّى عام 2030، وذلك بغية تعزيز نظم التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ في الدول الأعضاء، وزيادة توظيف الشباب، وزيادة فرص حصولهم على عمل لائق، وضمان المباشرة بالأعمال الحرّة، وتأمين فرص التعلّم مدى الحياة في سياقات وطنيّة معيّنة.

وتُعنى استراتيجية التعليم والتدريب في المجال التقني والمهني لعامَي 2016 و2021، بثلاثة مجالات ذات أولوية، هي:

  1. النهوض بعمالة الشباب وبقدرتهم على مباشرة الأعمال الحرة.
  2. تعزيز الإنصاف والمساواة بين الجنسين.
  3. تيسير الانتقال إلى الاقتصادات الخضراء والمجتمعات المستدامة.

النهوض بعمالة الشباب وبقدرتهم على مباشرة الأعمال الحرة

تعالج اليونسكو قضيّة بطالة الشباب المتزايدة من خلال التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ، إذ تدعم الدول في توفير فرص للشباب للحصول على التدريب لاكتساب المهارات الجيّدة والمناسبة لسوق العمل والوظائف الحرّة.

وتدعم اليونسكو التعاون بين القطاعات، والشراكات مع القطاع الخاصّ، لضمان الانتقال السهل بين مرحلة التعليم وسوق العمل، ودمج المهارات اللازمة للمباشرة بالأعمال الحرّة على نحو فعّال.

وتدعم اليونكسو الدول الأعضاء في إطار مراجعة سياساتها المعنية بالتعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ، وفق حاجات كلّ دولة وأوضاعها، وذلك من خلال التحليل وتنظيم مجالات السياسة الرئيسة. وتدعم اليونسكو أيضاً الجهود الرامية لتطوير آلية تمويل مستدامة للتعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ، مع السعي إلى حشد الموارد لإدخال استراتيجيّة التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ حيز النفاذ.

وتسعى اليونسكو إلى تعزيز فعاليّة إصلاحات قطاع التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ، فاستهلت المنظمة برنامج مركز اليونسكو الدولي للتعليم والتدريب في المجال التقني والمهني لتنمية المهارات القيادية في ميدان التعليم والتدريب في المجال التقني والمهني، وذلك لتزويد الإداريين في الوزارات والوكالات ومؤسّسات التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ، بأدوات فعّالة للقيادة، وبمهارات ضروريّة للانتقال من مرحلة صياغة السياسات إلى تنفيذها، ولتحقيق الهدف 4 من أهداف التنمية المستدامة وإنجازه فيما يخصّ المهارات المهنيّة.

تعزيز الإنصاف والمساواة بين الجنسين

تتمثل إحدى أبرز أولويّات اليونسكو في تعميم التكافؤ بين الجنسين والتشجيع على المساواة عبر السياسات والبرامج المخصّصة للتعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ. 

ويشجّع الحوار المعني بالسياسات، والبرامج المخصّصة للتعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ على الإنصاف والمساواة بين الجنسين، وذلك لضمان حصول جميع الشباب والكبار، الفئات الضعيفة والمحرومة على حد سواء، على فرص متكافئة للتعلّم وتنمية المهارات.

وتشمل برامج تنمية المهارات الفئات المحرومة ضمن عبر برامج التلمذة المهنية والتدريب الجيّد في أماكن العمل وفي المجتمعات الريفيّة.

وتدمج اليونسكو قضية المساواة بين الجنسين في النظم الوطنية للتعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ بطرق مختلفة، وذلك مثلاً من خلال تحديد الممارسات العالميّة الواعدة، وإعداد مبادئ توجيهيّة، وإجراء تقييم مراعٍ للفوارق بين الجنسين لبرامج التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ.

وتدعم اليونسكو أيضاً السبل المبتكرة لتعزيز فرص الفئات الضعيفة للانتفاع بالتعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ والمشاركة فيهما، وذلك من خلال التكنولوجيات الرقميّة.

تيسير الانتقال إلى الاقتصادات الخضراء والمجتمعات المستدامة

يستدعي تغير المناخ الانتقالَ العاجل إلى اقتصادات خضراء ومجتمعات مستدامة قادرة على التكيّف مع هذا التغيّر. 

وتدعم اليونسكو الانتقال السهل إلى اقتصادات خضراء عبر استراتيجيّات عمل مناسبة، وضمان التآزر بين القطاعات، وإقامة شراكات، والإسهام في توطيد الصلات بين التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ وبين أهداف التنمية المستدامة الأخرى ضمن مجالات العمل ذات الأولويّة، ومنها مثلاً: الصحّة، والمياه، والتصنيع المستدام، والطاقة، والزراعة، والأمن الغذائي، والأمن.

وتُدرج اليونسكو على نحو استراتيجيّ المهارات الكفيلة بتحقيق الاقتصادات الخضراء ضمن أنشطة وبرامج خاصّة بالتعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ، وذلك لمعالجة مقاربات جديدة وضروريّة للتوظيف، واستهلاك نماذج للتنمية المستدامة وإنتاجها.

وعلى الصعيد العالميّ، هناك دعم لتجديد قطاع التعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ من خلال تبادل المعارف والتعلّم من النظراء، وذلك بفضل شبكة علاقات مركز اليونسكو الدوليّ للتعليم والتدريب في المجالين التقنيّ والمهنيّ، وبفضل التعاون مع الفريق المشترك بين الوكالات ومع منظّمات الأمم المتّحدة الأخرى.

وتتمثل أولوية أخرى من أولويّات اليونسكو في دعم اعتماد التكنولوجيات لإدخال الشباب والكبار إلى العالم الرقميّ. وتقدّم اليونسكو دعمها من خلال البحوث، وإسداء المشورة في مجال السياسات، وتنمية القدرات، وتحديث مؤهّلات المعلّمين، والمناهج، وكذلك من خلال تعزيز اكتساب هذه المهارات والاعتراف بها في مكان العمل.

للاطلاع على المزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع قطاع اليونسكو للشباب، ومحو الأمّيّة، وتنمية المهارات عبر البريد الإلكتروني التالي: 

..

روابط ذات صلة