بناء السلام في عقول الرجال والنساء

تقرير المديرة العامة لليونسكو بشأن سلامة الصحفيّين وخطر الإفلات من العقاب

يجسّد تقرير المديرة العامة لليونسكو استجابةً لطلب الدول الأعضاء الـ 39 لدى المجلس الدولي الحكومي لبرنامج اليونسكو الدولي لتنمية الاتصال

ويزوّد التقرير منظومة الأمم المتحدة بآلية فريدة لرصد جرائم قتل الصحفيين. ورأت النسخة الأولى من التقرير النور في عام 2008 بموجب قرار صدر عن المجلس الدولي الحكومي للبرنامج الدولي لتنمية الاتصال. وجدّد المجلس القرار خلال دورات لاحقة في 2010 و2012 و2014 و2016. وتطلب هذه القرارات من المديرة العامة لليونسكو تقديم تقرير تحليلي يتضمن الردود التي ترسلها الدول الأعضاء المعنية بشأن المتابعة القضائية لجرائم قتل الصحفيين.

ويُقدَّم التقرير للمجلس الدولي الحكومي للبرنامج الدولي لتنمية الاتصال مرة واحدة كل عامين. ويُعرض خلال جلسة المجلس، الأمر الذي يتيح للدول الأعضاء الفرصة لاستعراض آخر المستجدات العالميّة ومناقشة التحديات المتعلقة بتعزيز سلامة الصحفيين ومكافحة الإفلات من العقاب.

قرارات المجلس الدولي الحكومي لبرنامج اليونسكو الدولي لتنمية الاتصال بشأن سلامة الصحفيين وخطر الإفلات من العقاب : 2008،2010، 2012، 2014،2016

 تقرير المديرة العامة لليونسكو لعام 2020 بشأن سلامة الصحفيّين وخطر الإفلات من العقاب

 

أبرز النتائج التي خلص إليها التقرير

  • سجّلت اليونسكو في عام 2018-2019 ما مجموعه 156 جريمة قتل استهدفت الصحفيين في جميع أنحاء العالم. وشهد العقد الماضي مقتل صحفي واحد كل أربعة أيام في المتوسط. وشهد عام 2019 أقل عدد وفيات سجلته اليونسكو خلال العقد المنصرم إذ وقعت خلاله 57 جريمة قتل.
  • لا تزال ظاهرة الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين متفشية. ولكن، سجل عام 2020 انخفاضاً طفيفاً في معدّل حالات الإفلات من العقاب إذ خضعت 13٪ من القضايا في العالم للتسوية، مقارنة بنسبة 12٪ من هذه القضايا في عام 2019 و11٪ منها في عام 2018

  • في عام 2019، سجّلت أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي أكبر عدد من الهجمات التي أودت بحياة الصحفيين، ويمثّل هذا العدد نسبة 40 ٪ من إجمالي عدد جرائم قتل الصحفيين المسجّلة في جميع أنحاء العالم. وتأتي منطقة آسيا والمحيط الهادئ في المرتبة الثانية بنسبة 26 ٪ من جرائم القتل.

  • في عام 2020، لبّى 71٪ من الدول الأعضاء طلب المديرة العامة لليونسكو، الأمر الذي يشير إلى زيادة بنسبة 10٪ مقارنة بالعام الماضي.

  • لقي معظم الصحفيّين حتفهم في البلدان التي لا تعاني من نزاعات مسلحة: في عام 2018-2019، قُتل 89 صحفي في بلدان خالية من النزاعات المسلحة (مقابل 54 صحفي في عام 2018، و35 صحفي في عام 2019)، في حين قُتل 67 صحفي في البلدان القابعة تحت وطأة النزاعات المسلحة (مقابل 45 صحفي في عام 2018، و22 صحفي في عام 2019).

 

 

>> يمكن الاطلاع على الكُتيّب والمعلومات البارزة باللغات الإنجليزية والفرنسية والإسبانية والروسيةعربى والعربية والصينية

>> التقرير الكامل متاح باللغة الإنجليزية

 حملة التوعية العالمية

 

 

اضغط هنا لتحميل ومشاركة المواد المتاحة بالعديد من اللغات اعتباراً من الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر.

 

#إنهاء_الإفلات_من_العقاب

#سلامة_الصحفيين