بناء السلام في عقول الرجال والنساء

سياسة وتخطيط قطاع التربية

تعدّ السياسات والخطط المتماسكة بمثابة حجر الأساس الذي تبنى عليه نظم التعليم المستدامة وتحقيق أهداف تطوير التعليم والمساهمة بفعالية في التعلم مدى الحياة.

تدعم اليونسكو هيئات التعليم الوطنية في وضع سياسات واستراتيجيات تعليمية قوية ومتماسكة وفي إدارة تنفيذها بفعالية في سياق الهدف 4 من أهداف التنمية المستدامة، الذي يؤكد ضرورة "ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل للجميع وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع".

في الوقت الذي تتفاقم فيه أوجه عدم المساواة، يتطلب سد الفجوات في الوصول إلى التعليم الجيد وضع رؤية ومشاركة على المدى البعيد. أجرت العديد من البلدان التي تعاني من قيود مالية إصلاحات جوهرية في مجال إدارة التعليم والحوكمة بما في ذلك اللامركزية والشراكات بين القطاعين العام والخاص واستقلالية مؤسسات التعليم.

في هذا السياق، تتوق الحكومات أكثر من أي وقت مضى إلى التعرّف على السياسات والإصلاحات الفعالة.

وتقدم اليونسكو مساعدة تقنية في تحليل السياسة التربوية، وتصميم خطط تطوير قطاع التربية والتعليم وتعبئة المانحين لدعم الأولويات التعليمية الوطنية، مثل إصلاح المناهج المدرسية، وسياسات المعلمين، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم.

بالإضافة إلى ذلك، نقوم ببناء القدرات في المؤسسات الوطنية وبوضع تصور وصياغة السياسات التربوية، والقيام بدراسات تحليلية للقطاع التربوي، والتخطيط التعليمي، وتصور سياسات تربوية ممكنة وتحليلها، وتحديد الموارد، وإدارة القطاع، ومتابعة رصد وتقييم البرنامج، والتعاون الإنمائي والتنسيق بين الهيئات المانحة.