تعليم الفتيات في مجال العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات

المبادرات الرئيسية

إعداد المعلمين

  • علّمها: تتمثل مبادرة علّمها (TeachHer) في شراكة عامة ـ خاصة أطلقها وفد الولايات المتحدة لدى اليونسكو. وتحشد هذه المبادرة مقدمي الدعم من القطاعين الخاص والعام لتشجيع المراهقات على الانخراط في مجال العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، بما في ذلك الفنون/ التصميم، والمهن. وترمي المبادرة إلى إنشاء هيئة من المعلمين تراعي المساواة بين الجنسين، فضلاً عن إداريين وصانعي السياسات لإلهام وتمكين الفتيات من أن يكن قائدات في المستقبل في هذه المجالات. وحتى الآن، تم في إطار مبادرة "علّمها" إعداد أكثر من 300 معلّم في أفريقيا وأمريكا الوسطى، كما عُقدت أربع دورات تدريبية إقليمية زوّدت المعلّمين بالمهارات اللازمة لتوفير تعليم ابتكاري وعملي للشابات.
  • تعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات الذي يراعي المساواة بين الجنسين في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى: استناداً إلى النجاح الذي أحرزته مبادرة "علّمها"، وبدعم مالي من حكومة اليابان، تعزز اليونسكو قدرات أصحاب المصلحة المعنيين في مجال التعليم في بلدان أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى الناطقة بالفرنسية من خلال وضع وسائل ودورات تدريبية إقليمية.

تنمية المهارات الرقمية

  • تحالف المهارات المتساوية: تزداد أهمية تكنولوجيات المعلومات والاتصالات للتعليم وعالم العمل. وتمثل المهارات الرقمية، على وجه الخصوص، عوامل محورية لدعم تحقيق خطة التنمية المستدامة لعام 2030. ومن خلال ضمان أن يمتلك كل فرد المهارات الرقمية الضرورية للنجاح في عالم اليوم المعتمد على التكنولوجيا، إنما هو أمر له أهمية على الصعيد العالمي. ولما كانت اليونسكو تشارك في رئاسة تحالف المهارات المتساوية، فإنها ترمي إلى تمكين النساء والفتيات من اكتساب الكفاءات الأساسية والمهارات الرقمية للمساهمة في سد الفجوة الرقمية.

الحلقة الدراسية الدولية ومنتدى السياسات

  • عُقدت الحلقة الدراسية الدولية ومنتدى السياسات لليونسكو: السبيل إلى تعزيز تعلم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات للفتيات في 28ـ 30 آب/ أغسطس 2017 في بانكوك. انظر الصفحة الشبكية الخاصة بهذا الحدث