صندوق ملاله لحق الفتيات في التعليم لليونسكو

إن محاولة الاغتيال الوحشية التي تعرضت لها المراهقة والناشطة الباكستانية في مجال حق الفتيات في التعليم ملاله يوسف زاي أفضت إلى نشأة صندوق ملاله لحق الفتيات في التعليم لليونسكو. وقد أُنشئ هذا الصندوق، الذي يشكل جزءاً من الشراكة العالمية لتعليم الفتيات: حياة أفضل ومستقبل أفضل، في عام 2012 لتوسيع نطاق انتفاع الفتيات بتعليم جيد يراعي المساواة بين الجنسين ويضمن بيئات آمنة للتعلم، ولاسيما في البلدان المتضررة من أوضاع النزاع والكوارث. وقد التزمت مبدئياً جمهورية باكستان الإسلامية بالمساهمة بمبلغ 10 مليون دولار أمريكي لهذا الصندوق، ومنذ عام 2014، توفر مجموعة سي جي مساهمة كبيرة في الصندوق، وذلك مع جهات داعمة أخرى.

أهداف الصندوق

يدعم الصندوق تنفيذ برامج شاملة ترمي إلى:

  • توسيع نطاق الانتفاع بالتعليم للفتيات والنساء، ولاسيما لأولئك اللاتي يتعذر الوصول إليهن وتضررن من أوضاع النزاع والكوارث
  • تحسين نوعية التعليم وملاءمته، مما يضمن أن تكون المضامين وممارسات التدريس والعمليات والبيئات التعليمية مراعيةً للمساواة بين الجنسين
  • تعزيز السياسات العامة والقدرات لضمان بيئات تعليمية آمنة

المعالم البارزة للصندوق

  • كمبوديا

تقوم اليونسكو ببناء مهارات الإلمام بالقراءة والكتابة لعاملات شابات في مجال صناعة الملابس يبلغ عددهن 1760 عاملة في 22 مصنعاً في بنوم بنه وسيام ريب لتحسين نوعية حياتهن. وقد تم وضع مواد تدريبية لإتاحة تنفيذ برامج محو الأمية على نحو مستدام في المواقع الصناعية في جميع أنحاء كمبوديا.

  • مصر

تتولى اليونسكو تعزيز مهارات الإلمام بالقراءة والكتابة لنساء وفتيات يبلغ عددهن 600 امرأة وفتاة، وتقوم ببناء مهارات الحياة لهن من أجل الصحة وسبل العيش والالتزام بالمواطنة من خلال 12 مركزاً من مراكز التعلّم المجتمعية. ويتم قيادة واستكمال برنامج لإعداد المدرٍّبين مع 124 ميسّر في مجال محو الأمية من ست محافظات.

  • موريتانيا

تقوم اليونسكو بتوسيع نطاق التعليم وفرص تنمية المهارات لعدد من الفتيات والنساء يبلغ 300 فتاة وإمرأة من خلال مراكز التعلم المجتمعية، وتعزز في الوقت عينه إعادة إلحاق المتعلمين غير الملتحقين بالمدارس بالتعليم النظامي لتحسين قدرتهم على التحصيل ووضعهم الاجتماعي الاقتصادي.

  • موزمبيق

تتولى اليونسكو تعزيز الإلمام بالقراءة والكتابة لدى العائلات وتمكين الآباء ومقدمي الرعاية من دعم تعلم الأطفال وتنمية مهاراتهم. وتم إعداد أكثر من 50 تقنياً (منهم42% إناث) في مجال محو أمية العائلات وأكثر من 580 مستفيداً (منهم 95% إناث) واختيار 18 معلماً في مجال محو الأمية. ويتم في ثلاث عشرة قاعة درس تنفيذ برامج منتظمة لمحو الأمية يستفيد منها 475 متعلم (منهم 71% إناث).

  • نيبال (المشروع 1)

تتولى اليونسكو تنمية القدرات لما يربو على 160 من المدرسين الأوائل في مجالات الميزنة والقيادة وإدارة المدارس المراعية للمساواة بين الجنسين، وتمكين حوالي 100 فتاة وإمرأة من خلال المهارات المدرة للدخل ذات الصلة بالواقع المحلي والروابط ببرامج التوظيف.

  • نيبال (المشروع 2)

تقوم اليونسكو بتعزيز جودة وملاءمة التعليم للفتيات في ست مقاطعات تضررت أكثر من غيرها من الزلزال الذي ضرب نيبال، وذلك من خلال تدريب 600 مزود تعليم في مجال التدريس المراعي لقضايا الجنسين، وتعزيز قدرات 100 مدرسة ومركز للتعلم المجتمعي في مجال إسداء المشورة للفتيات، وتدريب أكثر من 1000 فتاة وإمرأة في مجال المهارات المدرة للدخل.

  • باكستان

منذ عام 2014، يدعم برنامج اليونسكو لحق الفتيات في التعليم الجهود التي تبذلها باكستان الرامية إلى زيادة الانتفاع بالتعليم الابتدائي وتحسين نوعيته لصالح 40000 فتاة في تسع مناطق وطنية وإقليمية من خلال بناء القدرات وأنشطة محددة الأهداف على المستويين المؤسسي والمجتمعي، ولاسيما في المجتمعات المحلية المحرومة. ومن المتوقع أن يقوم 60000 من أعضاء المجتمعات المحلية بالترويج لتعليم الفتيات. وبالإضافة إلى ذلك، سيتم إعداد 600 معلم في مجال التدريس المتعدد الصفوف والتدريس القائم على الأنشطة، فضلاً عن تعزيز قدرات 35 من الموظفين العاملين في المقاطعات في مجال قيادة وإدارة قطاع التعليم.

  • تنزانيا

تزيد اليونسكو من أماكن التعلم الآمنة، وتعزز تمكين الفتيات ومواجهة المقاومة المجتمعية إزاء تعليم الفتيات. وتم الوصول إلى أكثر من 5000 فتاة من خلال إنشاء 60 مركزاً آمناً، كما قام أكثر من 400 قائد مجتمعي وديني وتقليدي بتحديد القضايا الرئيسية التي تؤثر على تعليم الفتيات، وذلك من خلال تنظيم المشاورات. وتم تحديد عشرين من القادة (بما فيهم أئمة) كأبطال لمعالجة قضايا من قبيل زواج الأطفال والحمل المبكر. واضطلع أربعون من مديري المدارس والمعلمين وموظفي التعليم العاملين في المقاطعات بأنشطة تدريبية في مجال الأساليب التربوية المراعية للمساواة بين الجنسين، وذلك لتعزيز مشاركة الفتيات.

  • فيتنام

تقوم اليونسكو بتعميم مراعاة قضايا الجنسين في مجال تخطيط وإدارة وتنفيذ التعليم، وبدعم تغييرات المعايير الجنسانية من خلال أنشطة وسائل الإعلام. وتم إعداد خطة عمل للمساواة بين الجنسين في قطاع التعليم للفترة 2016ـ 2020 اعتمدتها وزارة التربية والتعليم والتدريب. كما اكتسب خمسون من المهنيين العاملين في وسائل الإعلام ( من بينهم 8 ذكور و42 أنثى) من 18 وكالة صحفية مهارات في تحسين الاتصالات بشأن قضايا المساواة بين الجنسين، وحقق 49 طالباً بالمدارس الثانوية ( منهم 29 فتاة و 20 فتياً) زيادة في قدراتهم كصحفيين شباب لإعداد التقارير عن القضايا المتعلقة بالجنسين. ويبني مطوّرو المناهج الدراسية والكتب المدرسية ( 34 ذكراً و70 أنثى) قدراتهم على تعميم مراعاة قضايا الجنسين في عملية إعداد الكتب المدرسية والمناهج الدراسية.

  • نيجيريا

تعزز اليونسكو بيئات مدرسية آمنة وعوامل السلام في المواقع المتأثرة بالنزاعات العنيفة وعمليات الاختطاف. واستفادت أكثر من 100 مدرسة ابتدائية ومدرسة ثانوية بمرحلتيها الدنيا والعليا من ورش عمل بشأن التدابير الأمنية وتلقت مواد تعليمية تشمل 2000 مجموعة أدوات لدواعي الأمن.

 

الاتصال

للاطلاع على المزيد أو للمساهمة في صندوق ملاله لحق الفتيات في التعليم لليونسكو، الرجا الاتصال بنا على هذا الموقع: gender.ed@unesco.org