Press release

سحب منتزه سالونغا الوطني في جمهورية الكونغو الديمقراطية من قائمة التراث العالمي المعرض للخطر

19/07/2021

قرّرت لجنة التراث العالميّ، المُجتمعة عبر الإنترنت منذ تاريخ 16 تموز/يوليو، اليوم سحب منتزه سالونغا الوطني (جمهورية الكونغو الديمقراطية) من قائمة التراث العالمي المعرض للخطر، ويعزى السبب في ذلك إلى أوجه التحسّن الملموسة في حالة صون المنتزه.

ورحّبت اللجنة بالتوضيح الذي قدّمته السلطات الوطنيّة، والذي أوردت فيه أنّ الامتيازات النفطية في الموقع باطلة ولاغية، وأنّها ستُستثنى من المزادات المستقبلية. ولاحظت اللجنة أيضاً أنّه قد طرأ تحسّن كبير على إدارة المنتزه، لا سيما فيما يتعلق بتعزيز تدابير مكافحة الصيد غير المشروع.

ويُبيّن الرصد المنتظم للحياة البريّة أنّ حالة قردة البونوبو مستقرّة في الموقع بالرغم من الضغوطات السابقة، وأنّ فيلة الغابة بدأت التعافي رويداً رويداً.

وأقرّت اللجنة بالجهود التي بذلتها السلطات الوطنيّة ومركز اليونسكو للتراث العالمي والاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة والموارد الطبيعية طوال هذه السنين من أجل تحقيق هذا الإنجاز الهام.

أُدرج منتزه سالونغا الوطني في قائمة التراث العالمي في عام 1984، وفي قائمة التراث العالمي المعرّض للخطر في عام 1999، وهو أضخم محمية للغابات المطيرة المدارية في أفريقيا. ويعتبر المنتزه الواقع في الحوض الأوسط لنهر الكونغو، منطقة شديدة العزلة ولا يمكن النفاذ إليها إلا عن طريق المياه، ويأوي عدداً من الأصناف المستوطنة المهددة كالبونوبو وطاووس الكونغو وفيلة الغابة والتمساح الأفريقي أو "التمساح المزيّف".

****

جهتا الاتصال للشؤون الإعلامية لدى لجنة التراث العالمي:

">روني آملان 

لوسيا إيغليزياس كونتز

البث الشبكي لمناقشات الدورة الرابعة والأربعين

تويتر:@UNESCOarabic