محميات المحيط الحيوي: التعبئة من أجل التصدي لإزالة الغابات الأمازونية

18/06/2021

ترمي المبادرة الجاري تنفيذها في نطاق الشراكة بين اليونسكو ومجموعة أل في أم هاش LVMH إلى مكافحة العوامل المباشرة وغير المباشرة المؤدية إلى إزالة الغابات في منطقة الأمازون. ويستند هذا البرنامج، الذي يجري تنفيذه في ثمانٍ من محميات المحيط الحيوي بكلّ من بوليفيا (بيلون ـ لاخاس، بيني)، والإكوادور (ياسوني، سوماكو، بودوكاربوس ـ إلكوندور)، والبرازيل (منطقة الأمازون الوسطي)، والبيرو ( مانو، أوكسابامبا ـ أشانينكا ـ يانيشا)، إلى مقاربات تشاركية تجمع بين المعارف العلمية والمعارف المحلية ومعارف الشعوب الأصلية التي ستقوم فرق محميات المحيط الحيوي بمتابعتها.  ويتعلق الأمر بالتشجيع على إعادة تأهيل الأراضي المتدهورة وضمان دخل اقتصادي مستدام للسكان المحليين. ومن بين إنجازات البرنامج إقامة دفيئة (بيوت مكيّفة) داخل محمية المحيط الحيوي بمنطقة بيني، وتزويد أربعة مجتمعات محلية ببذور غابية محلية عالية الجودة (أكاجو) وشُتيلات (موز، بُنّ، كاكاو، حمضيات)، بهدف إنشاء مقاسم، وفق نظم غابية زراعية، على الأراضي البور المستخدمة تقليدياً للزراعة.

الرجوع إلى المقال الرئيسي