مهاجرون أم لاجئون أم مشرّدون ؟

23/09/2021

المهاجر ـ لا يوجد تعريف متّفق عليه، قانوناً، لمصطلح "مهاجر". وفقاً لمنظمة الأمم المتحدة، يشير هذا المصطلح إلى "أيّ شخص أقام في بلد أجنبي لأكثر من سنة واحدة، بغض النّظر عن الأسباب، سواء كانت طوعيّة أو كرهيّة، وبغض النّظر عن الوسيلة المستخدمة للهجرة، سواء كانت نظامية أو غير نظامية". إلا أن الاستخدام الشائع لهذه الكلمة يتضمّن أنواعاً معيّنة من المهاجرين قصيري الأجل، مثل عمال المزارع الموسميين الذين يسافرون لفترات قصيرة للعمل أثناء مواسم الزراعة أو الحصاد.

اللّاجئ ـ تعرّف اتفاقية جنيف لعام 1951 "اللّاجئ" على أنه "كلّ شخص يوجد خارج دولة جنسيته بسبب تخوّف مبرّر من التعرّض للاضطهاد لأسباب ترجع إلى عرقه أو دينه أو جنسيته أو انتمائه لعضوية فئة اجتماعية معينة أو آرائه السياسية، وأصبح بسبب ذلك التخوّف يفتقر إلى القدرة على أن يستظلّ بحماية دولته أو لم تعد لديه الرغبة في ذلك“.

المشرّدون ـ الأشخاص الذين أُكرهوا على الفرار أو على ترك منازلهم أو أماكن إقامتهم المعتادة، إما بعبور الحدود الدولية، أو بالتنقل داخل بلدهم، أو اضطروا إلى ذلك، ولاسيما نتيجة أو سعياً لتفادي آثار النزاع المسلح، أو حالات العنف المعمّم، أو انتهاك حقوق الإنسان، أو الكوارث الطبيعية.

طالب اللّجوء ـ هو الشّخص الذي غادر بلده الأصلي ويرغب في الحصول على وضعية لاجئ. 

المصدر: كلمات مفاتيح في مجال الهجرة ، المنظمة الدولية للهجرة، اليونسكو

راجع المقال الأصلي