اليونسكو والرئيس العراقي في محادثات بشأن كيفية إعادة إنعاش الحياة الثقافية في الموصل

09/05/2019
بغداد, العراق
Description: 

التقى ممثل اليونسكو في العراق، السيّد باولو فونتاني، مستشارة الرئيس العراقي للشؤون الثقافية٬ السيدة ميسون الدملوجي، في القصر الرئاسي في بغداد لمناقشة سبل التعاون الممكنة بين اليونسكو والعراق في مجال الثقافة. وقد ضم الاجتماع أيضاً ممثل من كشكول لدى الجامعة الأمريكية في العراق في السليمانية، الدكتورة ماري لابروس، والسيد ديفيد شوك، من شركة فونيم ميديا.

تمحور النقاش بشكل خاص حول سبل التعاون المحتملة بين الطرفين من أجل إنعاش الأنشطة الثقافية في مدينة الموصل من جديد، بما في ذلك تنظيم المعارض والعروض الموسيقية والفعاليات الأدبية، وذلك مع الأخذ في الاعتبار الانفتاح الذي تشهده المدينة منذ قرن من الزمان٬ إذ لطالما كانت مركزاً ثقافياً هاماً في المنطقة. وشملت المحادثات أيضاً ترشيح مدينة السليمانية كمدينة مبدعة في مجال الأدب.

وقد عقد ممثل اليونسكو في وقت لاحق٬ اجتماعاً موجزاً مع الرئيس العراقي٬ برهم صالح٬ الذي أعلن بدوره دعمه الكامل للأنشطة التي تضطلع بها اليونسكو في بلاده، وفي مقدمتها مبادرة "إحياء روح الموصل". وأشار الرئيس العراقي خلال الاجتماع إلى الدعوة التي قدمها إلى المديرة العامة لليونسكو٬ أودري أزولاي٬ لزيارة العراق في مهمة رسمية٬ ربّما ستقوم بها في خريف عام 2019. وأكد الرئيس صالح أهمية موقع بابل، الذي أحيل ملف ترشيح إدراجه في قائمة التراث العالمي إلى الهيئة الاستشارية للمجلس الدولي للآثار والمواقع٬ وسيُعرض أيضاً على لجنة التراث العالمي لدراسته إبّان دورتها الـ 43  في باكو، أذربيجان.