Press release

اليونسكو تجمع جهات فاعلة دولية لمكافحة الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية

10/09/2021

تنظِّم اليونسكو في 14 أيلول/سبتمبر، بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي، نقاشاً عبر الإنترنت بعنوان "مكافحة الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية: نحو حوار عالمي معزز" (من الساعة 12 ظهراً حتى الساعة 6 مساءً بتوقيت وسط أوروبا). وترمي هذه الفعالية إلى جمع مجمل الأطراف الفاعلة في مجال مكافحة الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية؛ وسيتحاور المتحدثون بشأن ضرورة اتباع نهج تعاوني لتعزيز مكافحة هذا الاتجار على الصعيد العالمي وبشأن الإجراءات الملموسة التي يتعيَّن اتخاذها.

إنَّ الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية هو آفة عالمية مدرة للربح، وغالباً ما يرتبط بأنواع أخرى من الجريمة المنظمة؛ وهو يؤثر في جميع أنحاء العالم، وقد أدى تفشي الجائحة إلى تفاقم الوضع. علينا النهوض بتمكين جميع الأطراف الفاعلة المعنية بغية مكافحة هذه الجرائم التي تنتهك هوية الشعوب.

المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي،

لقد نما حجم الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية إلى حدٍّ كبير خلال السنوات الأخيرة، ولا سيما في المناطق التي شهدت نزاعاً مسلحاً أو تعرضت لكوارث طبيعية. وقد أدى تخفيف المراقبة والحماية وتقليص الموارد خلال الأزمة الصحية إلى تدهور الوضع، فاستهدفت المتاحف المغلقة ونُهبت المواقع الأثرية على نطاق واسع، ولوحظت زيادة كبيرة في المبيعات غير المشروعة على شبكة الإنترنت. وسيتطرق المؤتمر الدولي إلى جميع إشكاليات الاتجار غير المشروع، مثل التمكين الأخلاقي للأطراف الفاعلة وإثبات المنشأ، ومكافحة تبييض الأموال والمبيعات غير المشروعة للممتلكات الثقافية على شبكة الإنترنت...

ويأتي هذا النقاش استكمالاً لجهود اليونسكو في تنفيذ اتفاقية عام 1970 بشأن الوسائل التي تستخدم لحظر ومنع استيراد وتصدير ونقـل ملكية الممتلكات الثقافية بطرق غير مشروعة، ويندرج في إطار إرادة المنظمة وشركائها والدول الأعضاء فيها، العمل معاً لمكافحة الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية وتمكين مجمل الأطراف الفاعلة المشاركة.

البرنامج المؤقت

  • الخطاب الافتتاحي للمديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي.
  • خطاب نائب رئيسة المفوضية الأوروبية، مارغاريتيس شيناس
  • خطاب ممثلة مفوضية الاتحاد الأفريقي، أنجيلا مارتينز

ستُقام ثلاث حلقات نقاش تجمع بين مختلف الأطراف الفاعلة العامة والخاصة، ومن بينها:

  • جورج أبونغو، عالم آثار ومدير أسبق للمتحف الوطني في كينيا
  • ماثيو بوغدانوس، رئيس الوحدة المكلفة بالاتجار غير المشروع بالآثار ونائب المدعي العام لولاية نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية
  • ليث مجيد حسين، نائب وزير الثقافة والسياحة والآثار ورئيس هيئة الآثار والتراث والمدير العام لدائرة المتاحف، العراق
  • أليخاندرو سيلوريو ألكنترة، مستشار قانوني لدى المستشارة المكسيكية، المكسيك
  • ألكسندر جيكليو، رئيس شركة "دروو" للتراث
  • كيت فيتز جيبن، محررة الصحيفة الإلكترونية "أخبار التراث الثقافي" (Cultural Property News)
  • روبيرتو ريكاردي جنرال، قائد شرطة حماية التراث الثقافي، إيطاليا
  • فولفغنغ فيبر، رئيس السياسة التنظيمية العامة، شركة "إي بيه" (eBay)   

حلقة النقاش الأولى: الاحتياجات الإقليمية والأولويات الخاصة

مديرة الجلسة: كاترين فينانكن-بوكنغا (قناة فرانس 24)

حلقة النقاش الثانية: العناية الواجبة التي يوليها المهنيون

مدير الجلسة: توم ماشبورغ (صحيفة نيويورك تايمز)

حلقة النقاش الثالثة: المنشأ والبيع على الإنترنت والوضع في البلدان التي تشهد حالة طوارئ

مدير الجلسة: توم ماشبورغ (صحيفة نيويورك تايمز)

****

للحصول على مزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بمرفق الصحافة لليونسكو

كلير أوهاغان: ، +33 1 45 68 17 29