News

اليونسكو تدعو إلى وضع نموذج جديد لدعم قطاع الثقافة بعد انحسار جائحة كوفيد-19

19/10/2020

سوف تستضيف اليونسكو في الحادي والعشرين من تشرين الأول/أكتوبر حلقة نقاش رفيعة المستوى في إطار حركة "صمود الفن"، بعنوان "الاحتفال بخمسة عشر عاماً من التنوع والإبداع" (من الساعة الثانية حتى الساعة الثالثة والنصف عصراً بتوقيت جرينتش)، وذلك للوقوف على التطورات التي استجدّت على قطاع الثقافة خلال السنوات الأخيرة، والنظر في السياسات الجديدة والنماذج الاقتصادية التي من شأنها تهيئة الظروف المناسبة لتعزيز التنوع والصمود بعد انحسار جائحة كوفيد-19. 

وسوف تحيي حلقة النقاش ذكرى ثلاث محطات بارزة، هي: الذكرى السنوية العاشرة لإنشاء الصندوق الدولي للتنوع الثقافي، والذكرى السنوية الخامسة عشرة لاعتماد اتفاقية حماية وتعزيز تنوع أشكال التعبير الثقافي (اتفاقية 2005)، والذكرى السنوية الأربعين لاعتماد توصية اليونسكو بشأن وضع الفنان (توصية 1980).

وتمثّل هذه الصكوك خرائط طريق يسترشد بها واضعو السياسات والعاملون في مضمار الثقافة في جميع أنحاء العالم. وقد سخرتها اليونسكو أيضاً من أجل تزويد الشركاء بمنابر لتقاسم المعارف وفرص للتدريب بغية دعم القطاعات الثقافية الناشئة في بلدان جنوب الكرة الأرضية. ولا تنفكّ تدابير الإغلاق وتسكير الفضاءات الثقافية تقوّض الإيرادات وتهدّد سبل عيش العاملين في قطاع الثقافة، الذين يفتقر معظمهم إلى شبكات الأمان الاجتماعي والاقتصادي، الأمر الذي يضفي أهمية خاصة على صكوك اليونسكو.

وسوف تضم حلقة النقاش سفيرة النوايا الحسنة لدى اليونسكو من أجل حرية التعبير الفني والإبداع، ديا خان (النرويج)، والمنتج والكاتب السينمائي، نبيل عيوش (المغرب)، والممثلة ورئيسة الاتحاد الدولي للممثلين، فيرن داوني (كندا)، ومغني الراب، ديدييه عوادي (السنغال)، والشاعرة والمؤلفة شيرلي كامبل بار (كوستاريكا). وسوف تدير حلقة النقاش الصحفية لدى قناة فرانس 24، فاليغيان غوتييه (فرنسا).

وسوف يستعرض المحاورون نظاماً اقتصادياً مبتكراً يتسم بقدر أكبر من المرونة في القطاع الإبداعي، وذلك استناداً إلى الدروس المستخلصة مع مراعاة الاحتياجات والسبل المناسبة لتعزيز مكانة الفنانين والعاملين في مجال الثقافة.

وتستدعي الأزمة المستمرة إيجاد حلول لبعض المسائل الجوهريّة مثل مسألة انتفاع الفنانين بخدمات الضمان الاجتماعي، وحصولهم على أجور منصفة، وتمتعهم بالحرية الفنية، والحصول على التمويل لقطاع الثقافة. وتندرج جميع هذه القضايا في عداد المبادئ الأساسية التي تنص عليها توصية 1980 واتفاقية 2005 والصندوق الدولي للتنوع الثقافي.

وتجدر الإشارة إلى أنّ حلقة النقاش جزء من حركة "صمود الفن" التابعة لليونسكو، والتي تضمّ سلسلة من حلقات النقاش الافتراضية التي تُنظم بحضور أفراد من معشر الفنانين والعاملين في مجال الثقافة من أجل إذكاء الوعي بشأن تأثير جائحة كوفيد-19 في قطاع الثقافة والصناعات الإبداعية.

بيانات اليونسكو عن تأثير كوفيد-19 في قطاع الثقافة والاستجابة المتوخاة في هذا الصدد

***

جهة الاتصال للشؤون الإعلامية:

c.o-hagan@unesco.org