اليوم العالمي لحرية الصحافة 2018 - توازن القوى: الإعلام والعدالة وسيادة القانون

30 نيسان (أبريل) 2018

يوافق يوم 3 أيار/مايو هذا العام الذكرى الخامسة والعشرين لليوم العالمي لحرية الصحافة. وستنظم الفعالية الرئيسة بالتعاون بين كل من اليونسكو وحكومة غانا في أكرا يومي 2 و3 أيار/ مايو، وذلك بمشاركة رئيس الدولة نانا أكوفو - أدو.

 

وسينظم الاحتفال لهذا العام تحت شعار"توازن القوى: الإعلام والعدالة وسيادة القانون" حيث سيتناول موضوع التفاعل بين النظام القضائي ووسائل الإعلام والتكامل بين أدوارهما من أجل تعزيز الشفافيّة والمساءلة والحوكمة. وسيجري تنظيم العشرات من الفعاليات حول العالم بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة. 

 

يسلط برنامج المؤتمر الدولي في أكرا الضوء على مساهمة وسائل الإعلام في مساءلة الحكومة وشفافية الانتخابات. وسيتم تقييم طرق تعزيز قدرة النظام القضائي على حماية حرية الصحافة وذلك إلى جانب المخاطر التي تشكلها محاولات تنظيم التعبير عبر الإنترنت.

 

سيحضر المؤتمر أكثر من 700 مشاركا، من بينهم ممثلون رفيعو المستوى من الأنظمة القضائية على المستوى الإقليمي والوطني، بالإضافة إلى عدد من الوزراء ورؤساء المنظمات الإعلامية والصحفيين والمجتمع المدني. وذلك في 18 جلسة متوازية لها أشكال تفاعلية متعددة وتغطي مواضيع تتراوح بين إغلاق الإنترنت والمضايقة الجنسانية وبروتوكولات السلامة للصحفيين، والحرية الفنية في العصر الرقمي. كما سيتم تنظيم جلسة خاصة حول آليات السلامة الوطنية في أفريقيا.

 

وسيقدم مؤتمر أكاديمي بحثا جديدا حول سلامة الصحفيين. ولأول مرة، سيقدم مختبر سياسات فرصة فريدة من نوعها للتفاعلات بين باحثين وجهات فاعلة في السياسات حول مواضيع عمل مشتركة.

ومن جهتها فإن منظمات الأخبار المستقلة تطلق مجتمعة حملة جديدة بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة بعنوان اقرأ أكثر، استمع أكثر والتي تحث الجميع للنظر إلى ما هو أبعد من مصادر المعلومات المعتادة والبحث عن مصادر أخبار تقدم وجهة نظر مختلفة. 

وبالإضافة إلى ذلك، في أكرا، يوم 3 أيار/مايو، سيستضيف الرئيس نانا أكوفو – أدو ونائب المديرة العامة لليونسكو، غيتاتشو إنغيدا، حفل تسليم جائزة اليونسكو ـ غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة لعام 2018، إلى المصور الصحفي المصري محمود أبو زيد، المعروف باسم شوكان، الذي اختارته لجنة تحكيم عالمية مستقلة مؤلفة من عدد من الإعلاميين.

 

بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، ستقوم اليونسكو بإطلاق منشوراتها الرئيسة حول حرية الصحافة: الاتجاهات العالمية على صعيد حرية التعبير وتطور وسائل الإعلام وإعادة رسم السياسات الثقافية.

كما سيتم عرض أعمال الفائزين لهذا العام بجائزة اليونسكو السنوية لمسابقة الصورة الصحفية العالمية أثناء الاحتفال.

وفي غضون ذلك، ستسلط رسائل فيديو مصورة من قبل صحفيين وفنانين ومناصرين لحرية الصحافة الضوء على أهمية حرية الصحافة وحرية التعبير من منظورات مختلفة أمام كم المعلومات المضللة والرقابة والمضايقة والعنف ضد الصحفيين والفنانين التي تشكل ضغوطا جديدة على حقوق الإنسان الأساسية. (راجع حملة 25 ثانية من أجل حرية لصحافة).    

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم العالمي لحرية الصحافة في 1993 بعد توصية الدورة الـ26 للمؤتمر العام لليونسكو في عام 1991. وتصادف هذه المناسبة أيضا الذكرى السبعين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

****

 

 

حان الأوان لكشف الحقيقة، حان الأوان لتحقيق حرية الصحافة:

#اليوم_العالمي _لحرية _الصحافة و #حرية _الصحافة

****

للتواصل الإعلامي

روني أملان

                            

+33(0)45681650