المصور الصحفي المصري محمود أبو زيد المعروف باسم "شوكان" يفوز بجائزة اليونسكو/غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة لعام 2018

23 نيسان (أبريل) 2018

guillermocano_2018.png

©اليونسكو

 اختارت لجنة تحكيم عالمية مستقلة مؤلفة من عدد من الإعلاميين المصور الصحفي المصري محمود أبو زيد، المعروف باسم شوكان، للحصول على جائزة اليونسكو/غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة لعام 2018.

وقد ألقي القبض على المصور الصحفي أثناء قيامه بتغطية مظاهرة ميدان رابعة العدوية في القاهرة وأودع في السجن منذ 14 آب/ أغسطس 2013. وفي بداية العام 2017، طالب المدعي العام المسؤول عن ملفه بتنفيذ عقوبة الإعدام ضده. هذا وقد صنف فريق العمل التابع للأمم المتحدة المعني بالاحتجاز التعسفي اعتقاله واحتجازه بأنه تعسفي ومناهض للحقوق والحريات التي ينص عليها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية.

ومن جهتها صرحت ماري ريسا، رئيسة لجنة التحكيم: "بأن اختيار محمود أبو زيد يشيد بشجاعته، نضاله والتزامه بحرية التعبير".

وسيجري تسليم الجائزة يوم 2 أيار/مايو بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة الذي تستضيف غانا فعاليّاته لهذا العام ويحمل شعار "توازن القوى: الإعلام والعدالة وسيادة القانون."

وتكرم جائزة اليونسكو/غييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة الأشخاص والمنظمات والمؤسسات التي تساهم مساهمة بارزة في الدفاع عن حرية الصحافة وتحفيزها في كلّ مكان في العالم، لا سيّما هؤلاء الذين يتحدّون المخاطر لتحقيق هذه الغاية. وتحمل الجائزة هذا الاسم تكريماً لغييرمو كانو إيسازا، وهو صحفي كولومبي اُغتيل أمام مقر صحيفته الإسبيكتادور في بوغوتا يوم 17 كانون الأول/ديسمبر 1986.

ويحصل الفائز بالجائزة على 25 ألف دولار. هذا ويقوم بتمويل الجائزة مؤسسة غيرمو كانو (كولمبيا)، ومؤسسة سانومات هيلزينغن (فنلندا)، وصندوق ناميبيا للإعلام.