المديرة العامة لليونسكو تُدين قتل الصحفي أحمد مهنا اللامي في العراق

30/12/2019
,

دعت المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي، السلطات العراقية إلى فتح تحقيق في مقتل الصحفي أحمد مهنا اللامي، الذي قُتل بإطلاق الرصاص عليه في 6 كانون الأول/ديسمبر الماضي، في إحدى المظاهرات.

"أُدين عملية إطلاق الرصاص الحي في إحدى المظاهرات في بغداد التي تسببت في مقتل المصور أحمد مهنا اللامي وقرابة خمسة عشر شخصاً آخرين. وأدعو السلطات العراقية إلى التحقيق في هذا الاعتداء الوحشي الذي استهدف مدنيين، وإلى محاكمة مرتكبيه".

وكان المصور الصحفي أحمد مهنا اللامي يغطي مظاهرة في ساحة عامة عندما أصيب بأعيرة نارية، مما أدى إلى وفاته في المستشفى متأثراً بجراحه.

وأحمد مهنا اللامي هو صحفي مستقل، وكان قد نشر مؤخراً على وسائل التواصل الاجتماعي صوراً للمظاهرات التي تجتاح العاصمة العراقية منذ عدة أسابيع. وكان قد عمل بين عامي 2015 و2017 على تغطية العمليات العسكرية التي أفضت إلى استعادة الأراضي التي كان يحتلها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.

وتعمل اليونسكو على تعزيز سلامة الصحفيين من خلال التوعية العالمية بدورهم المهني، ومن خلال بناء القدرات وتنفيذ خطة عمل الأمم المتحدة بشأن سلامة الصحفيين ومسألة الإفلات من العقاب.

****

للاطلاع على المزيد: اليونسكو تدين اغتيال الصحفيين 

جهة الاتصال للشؤون الإعلامية: سيلفي كودري

91 08 68 45 1(0) 33+