Press release

المديرة العامة لليونسكو تناشد بإعمال الحق في التعليم في أفغانستان بدون عوائق

18/08/2021
04 - Quality Education

في غمرة الأحداث التي تتوالى سِراعاً في أفغانستان، أعلنت المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي، أنّ "إعمال الحق الأساسي لكل فرد في التعليم، ولا سيما الفتيات والنساء، يجب أن يستمر من دون عوائق". ولن تدخر اليونسكو جهداً لدعم الأفغان كافة لضمان حقهم في التعليم.

التعليم حق إنسانيّ أساسي لا غنى عنه من أجل إعمال حقوق الإنسان الأخرى، فضلاً عن تحقيق التنمية في أفغانستان. ويكتسي هذا الحق أهمية أكبر بكثير في هذه المرحلة الحرجة. ومن هنا، فإنّ اليونسكو تناشد الجميع بضمان إعمال الحق في التعليم دون أي تمييز. ويجب إتاحة بيئة تعليمية آمنة للطلاب والمعلّمين والعاملين في مجال التعليم، من بينهم الفتيات والنساء اللاتي يجب أن يواصلن التعلّم والتدريس دون أي قيود. وأضافت المديرة العامة قائلة: "يجب ألا يضيع التقدّم العظيم المُحرز في البلد، لا سيما على صعيد التعليم الذي يجب أن يستمر انتفاع الفتيات والنساء به، فإنّ مستقبل أفغانستان بين أيديهنّ."

وتجدر الإشارة إلى أنّ اليونسكو تقدّم المساعدة التقنية لتوطيد أسس التعليم في أفغانستان منذ عام 1948. وتستثمر اليونسكو، عن طريق مكتبها في كابول، في سياسات التعليم وخاصة تعليم الفتيات، وذلك عبر أضخم حملة لمحو الأمية في تاريخ المنظمة بمشاركة 1.2 مليون أفغاني، من بينهم 800 ألف امرأة. وتدعم اليونسكو في الآونة الأخيرة الجهود المبذولة للاستجابة لجائحة كوفيد-19، لمساندة النظام التعليمي في تعزيز العودة الآمنة إلى المدارس، لا سيما بالنسبة للفتيات.