المديرة العامة لليونسكو تدين مقتل الصحفي جواد الله خان في باكستان

04/03/2020

دعت المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي، السلطات المعنية إلى مواصلة جهودها المبذولة في سبيل تعزيز سلامة الصحفيين في باكستان لا سيما في أعقاب استهداف وقتل جواد الله خان في مقاطعة سوات المستهدفة شمال البلاد في الخامس والعشرين من الشهر الماضي. 

إذ قالت المديرة العامة : "إنّني أدين اغتيال الصحفي جواد الله خان، لكن كلي ثقة بأنّ السلطات المعنية ستواصل الجهود الرامية إلى تعزيز أمن وسلامة الصحفيين في باكستان وتقديم المسؤولين عن الهجمات التي تستهدفهم إلى العدالة."

تجدر الإشارة إلى أنّ جواد الله خان، رئيس مكتب صحيفة أوسوف التي تصدر باللغة الأردية، فارق الحياة في الخامس والعشرين من الشهر الماضي في مدينة ماتا جرّاء إصابته بطلق ناري في سيارته. هذا ولم يصب الشرطي الذي كان برفقته بأي أذى. وتجدر الإشارة أيضاً إلى أنّ جادلله كان أحد القادة المحليين في الرابطة الإسلامية الباكستانية وعضواً في لجنة السلام المناهضة لطالبان. 

تعمل اليونسكو على تعزيز سلامة الصحفيين من خلال التوعية العالمية بدورهم المهني، ومن خلال بناء القدرات وتنفيذ خطة عمل الأمم المتحدة بشأن سلامة الصحفيين ومسألة الإفلات من العقاب.

****

للاطلاع على المزيد: مرصد اليونسكو لجرائم قتل الصحفيين 

جهة الاتصال للشؤون الإعلامية: غيليرم كانيلا دي سوزا غودوا،