Press release

اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي تعقد اجتماعها عبر الإنترنت في إشارة منها لأهمية التراث الحي خلال الجائحة

03/12/2020

باريس، 3 كانون الأول/ديسمبر – بالرغم من جائحة كوفيد-19 التي تعصف بالعالم أجمع، قرّرت الدول الأطراف في اتفاقية صون التراث الثقافي غير المادي عقد الاجتماع السنوي للجنة الدولية الحكومية في موعده، وذلك في الفترة الممتدة من 14 إلى 19 كانون الأول/ديسمبر. وسوف تفتتح اللجنة أعمالها خلال حفل رسميّ في كينغستون، في جامايكا، بمشاركة المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي، ورئيسة اللجنة ومعالي وزيرة الثقافة وقضايا الجنسين والأنشطة الترفيهية والرياضة في جامايكا، السيدة أوليفيا غرانج. وستُدير السيّدة غرانغ حلقات النقاش الافتراضية على مدار ستة أيام، من الساعة الواحدة والنصف ظهراً حتى الساعة الرابعة والنصف عصراً بتوقيت باريس (12:30 – 15:30 حسب التوقيت العالمي). 

ويُبيّن المنبر الرقميّ الذي أنشأته اليونسكو الآثار السلبية التي تسببت بها الأزمة الصحية على التراث الحي في أكثر من 70 بلداً، وفي مقدمتها الدول الجزرية الصغيرة النامية، بالرغم من الدور الحاسم للتراث الحي في أثناء هذه المرحلة وما ترتّب عليها من تباعد جسديّ وحجر صحيّ.

وقد تلقّت اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث غير المادي 40 طلباً لإدراج عناصر جديدة في القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية. ومن المتوقع أن يبتّ أعضاء اللجنة أيضاً في ترشيح 4 عناصر للإدراج في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل. وبالإضافة إلى ذلك، هناك 4 مشاريع مرشّحة للإدراج في سجل ممارسات الصون الجيدة للتراث الثقافي غير المادي، الذي يضم اليوم 22 مشروعاً. وسوف تنظر اللجنة أيضاً في طلبين للمساعدة الدولية تقدّمت بهما كل من ملاوي وجمهورية أفريقيا الوسطى على التوالي، وهما مشروع صون التراث الثقافي غير المادي، ومشروع تعزيز القدرات.

وبمناسبة اجتماع اللجنة، تعتزم اليونسكو تدشين مشروع الرسم البياني المبتكر "الغوص في ثنايا التراث الثقافي غير المادي"، الذي يُبرز مساهمة التراث الحي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030.

ويتمثّل الهدف من الاتفاقية في صون الممارسات الثقافيّة المتوارثة عن أجدادنا، والمنقولة إلى الأجيال القادمة. وتضم هذه الممارسات على سبيل المثال التقاليد الشفوية، وفنون الأداء، والممارسات الاجتماعية، وأداء الشعائر، والمهرجانات، والمعارف، والممارسات المتعلقة بالطبيعة والكون، والمعارف والمهارات اللازمة لصون الحِرف التقليدية والحفاظ عليها. وتجدر الإشارة إلى أنّ اللجنة، المؤلفة من ممثلي 24 دولة طرفاً في اتفاقية صون التراث الثقافي غير المادي (2003)، تجتمع مرة واحدة في السنة، وتضطلع بمتابعة تنفيذ هذا الصك القانوني الذي صدّقت عليه 180 دولة.

العناصر المرشّحة للإدراج في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل، في عام 2020:

كولومبيا – المعارف والمهارات التقليدية المتعلقة بأسلوب "باستو" للطلاء والزخرفة باستخدام الصبغ النباتي من شجيرة "موبا-موبا" في منطقتي بوتومايو ونارينو.

مصر – النسيج اليدوي في مصر العليا (الصعيد)

جورجيا – ثقافة إنتاج القمح في جورجيا، وثقافة الأصناف المستوطنة وأنواع القمح المحلية واستخداماتها في جورجيا

ناميبيا – المعارف والمهارات المتعلقة بألحان الموسيقى المتوارثة عن الأجداد، أو "إيخان/غانا/أوب آنس تشي// خاسيغو".

العناصر المرشّحة للإدراج في القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية، في عام 2020:

الجزائر، والمغرب، وموريتانيا، وتونس – المهارات والخبرة والممارسات المتعلقة بإنتاج واستهلاك الكُسكُسي.

الأرجنتين – موسيقى "شامامي" الفلكلورية

المملكة العربية السعودية – المعارف والممارسات المتعلّقة بثقافة البُنّ الخولاني

المملكة العربية السعودية، والكويت – حياكة نسيج السدو التقليدية

أذربيجان – مهرجان "نار بايرامي"، المهرجان التقليدي للرمان وثقافته

أذربيجان، وجمهورية إيران الإسلامية، وأوزبكستان، وتركيا – فن المنمنات

بنغلاديش – فن التطريز التقليدي "ناكشي كانثا"

البوسنة والهرسك – المهرجان التقليدي لقص العشب في كوبرس

كمبوديا – فن "بوكاتور" القتالي للدفاع عن النفس

الصين – فنون "تاي تشي تشوان" القتالية أو مُلاكَمةَ القوَّةِ العُليا

الصين، وماليزيا – احتفال "وينج تشون/ وانغ تشوان/وانغ كانغ"، والطقوس والممارسات المتعلقة بالإبقاء على الرابط المستدام بين الإنسان والمحيط

كرواتيا – تقاليد عيد القديس "تريفون" ورقصة الكولو الشعبيّة (التي تؤدى على شكل دائرة)، لدى سكان خليج كوتور في جمهورية كرواتيا.

الإمارات العربية المتحدة – نظم الأفلاج  التقليدية للريّ في الإمارات العربية المتحدة، والتقاليد الشفويّة والمعارف والمهارات المتعلقة بتشييدها وصيانتها والتوزيع العادل للمياه.

الإمارات العربية المتحدة، وعُمان – سباق الهجن (الجِمال)، والعادات الاجتماعية والتراث الاحتفالي المتعلق بالإبل.  

إسبانيا – مهرجان خيول الخمر

فنلندا – ثقافة الساونا في فنلندا

فرنسا، وبلجيكا، ولكسمبرغ، وإيطاليا – الفن الموسيقي لألحان البوق، وهي تقنية آلية متعلقة بالغناء والتحكم بالنفس، واهتزاز الهواء، وانعكاس الصوت في الأماكن، والعيش المشترك.

هنغاريا – تقليد صناعة الفخار في هنغاريا

إندونيسيا، وماليزيا – شِعر البَنتون

جمهورية إيران الإسلامية، وأرمينيا – رحلة الحج إلى دير القدّيس تداوس الرسول

جمهورية إيران الإسلامية، والجمهورية العربية السورية – صناعة آلة العود والعزف عليها

جمهورية إيران الإسلامية، وطاجيكستان – احتفال "مِهرْگان" (المهرجان)

إيطاليا، وفرنسا – فن صناعة اللؤلؤ الزجاجي

اليابان – المهارات والتقنيات والمعارف التقليدية المتعلقة بصون فن العمارة الخشبية في اليابان وتناقله

كازاخستان – فن "الأورتيكي" الكازاخي التقليدي القائم على الأداء الموسيقي المصحوب بعرض للدمى المتحركة

تركيا، وكازاخستان، وقيرغيزستان – اللعبة التقليدية للذكاء الاستراتيجي، المعروفة بأسماء:  المنقلة/"غوتشورمي"، و"توجيزكومالاك"، و"توجوز كورجول"

ملاوي، وزمبابوي – فن صناعة آلة الأمبيرا/سانزا (الكاليمبا) الموسيقية والعزف عليها، وهي نوع من أنواع آلة اللاميلوفون التقليدية في ملاوي وزمبابوي.

مالطة – الفطيرة، فن من فنون المطبخ وثقافة الخبز المخمّر في مالطة.

عُمان – الخنجر وما يتصل به من معارف وممارسات ثقافية واجتماعية

باراغواي – الممارسات والمعارف التقليدية المتعلقة بمشروب "تيريره"، وهو مشروب غواراني موروث عن الأجداد في باراغواي، لدى ثقافة "بوها نانا".

بولندا، وبيلاروس – ثقافة مناحل الأشجار 

جمهورية كوريا – مهرجان الفوانيس "يون ديونج هوي" في جمهورية كوريا

جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية – عُرف الزي الكوري في جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية

رومانيا – فِرق الموسيقى التقليديّة في رومانيا

صربيا – صناعة الفخار في زلاكوسا، صناعة الفخار يدوياً في قرية زلاكوسا.

سنغافورة – ثقافة الباعة المتجوّلين في سنغافورة، وممارسات الطهي والطعام المجتمعية في كنف سياق حضري متعدد الثقافات

سويسرا، وفرنسا – مهارات صناعة الساعات الميكانيكية وفن الصناعات الحرفية الميكانيكية

الجمهورية التشيكيّة – حرفة صناعة زينة شجرة عيد الميلاد بالخرز الزجاجي المنفوخ

تونس – الصيد باستخدام الشرفية في جزر قرقنة

زامبيا – رقصة "بوديما"

العناصر المرشّحة للإدراج في سجل ممارسات الصون الجيدة للتراث الثقافي غير المادي، في عام 2020:

ألمانيا، والنمسا، وفرنسا، والنرويج، وسويسرا – مهارات الحرف اليدوية والممارسات التقليدية في معامل صون وترميم الكاتدرائيات أو "باوهوتِن"، في أوروبا، وما يتصل بها من خبرة وتناقلها، وتطوير المهارات والابتكار.

ألبانيا – مهرجان "جيروكاسترا" الوطني للفلكلور، 50 عاماً من أفضل ممارسات صون التراث الألباني غير المادي 

فرنسا – زورَق المارتينيك، بدءاً من صناعة هذا النوع من الزوارق إلى ممارسات الملاحة: نموذج لصون التراث.

اليونان – الموكب الاحتفالي للأناشيد المتعددة الأصوات والطبقات، وبحوث الأناشيد المتعددة الطبقات في إبيروس، وصونها وحمايتها.

تضم قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل عناصر التراث الحي المعرض لخطر الاندثار. وتضم القائمة 64 عنصراً مدرجاً، وتساعد الدول الأطراف في الاتفاقية على تعبئة التعاون والدعم الدوليين اللازمَين لتعزيز تناقل هذه الممارسات الثقافية بالاتفاق مع المجتمعات المحلية المعنية.

وتضم القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية 463 عنصراً، وتهدف إلى إذكاء الوعي بالتراث غير المادي وإبراز التقاليد الثقافية والمهارات التي تمتلكها المجتمعات المحلية. يمكنكم الاطلاع على القوائم عبر الرابط التالي: https://ich.unesco.org/ar/-00011

 

****

سوف تُعلن العناصر الجديدة مباشرة عبر تويتر

@unescoarabic

@unesco

يرجى العلم أنّ أعمال الاجتماع ستُبثّ مباشرة عبر الرابط التالي

يرجى العلم أنّه ستُنظّم إحاطة إعلامية بتاريخ 15 كانون الأول/ديسمبر اعتباراً من الساعة 4:45 عصراً بتوقيت باريس، أو 3.45 حسب التوقيت العالمي

يرجى العلم أنّه سيلي الاجتماع بيان صحفي للإحاطة بالعناصر الجديدة.

موارد لاستخدام الصحافة

يمكن الاطلاع على مقاطع الفيديو الخاصة بالعناصر الجديدة عبر الصفحات التالية:

التراث غير المادي لعام 2020

القائمة التمثيليّة

قائمة التراث الذي يحتاج إلى صون عاجل

سجل ممارسات الصون الجيدة للتراث الثقافي غير المادي

جهتا الاتصال للشؤون الإعلامية

روني آملان

r.amelan@unesco.org

لوسيا كونتز

l.iglesias@unesco.org