كندا - بلغاريا

17/02/2020
  • في 18 كانون الثاني/يناير 2016، أعادت حكومة كندا رسمياً سيفاً وخنجراً قديمين إلى حكومة جمهورية بلغاريا وتحديداً إلى معهد أبحاث حفظ التراث في أوتاوا. وتندرج عملية الإعادة في عِداد التزامات كندا بالامتثال إلى اتفاقية اليونسكو لعام 1970 التي تعد بلغاريا طرفاً فيها أيضاً. وكان مسؤولو الجمارك الكنديين قد ضبطوا السيف، وهو من طراز الياتاغان المتقوس الذي يعود للقرن التاسع عشر مع ما يحمله من علامات استثنائية، والخنجر، وهو من الطراز الكريتي، فور وصولهما إلى كندا. وقيّمت وزارة التراث الكندية آلية الإعادة في ظل قانون تصدير واستيراد الممتلكات الثقافية، وقررت المحكمة الفيدرالية أن الآثار قد استوردت بطريقة غير قانونية إلى كندا. وبهذا، تكون كندا قد اضطلعت بـ 21 عملية أعادت فيها ممتلكات ثقافية إلى دول أطراف في اتفاقية 1970، وثالث مرة تعيد فيها ممتلكات ثقافية إلى بلغاريا وحدها.