فرنسا - إيطاليا

11/05/2020

احتفلت فرنسا وإيطاليا بتعاونهما في 15 كانون الثاني/يناير 2020 من خلال حفل لإعادة الممتلكات الثقافية. وفي هذه المناسبة، رُوي أن شظايا رخامية من تمثال يرجع إلى العصور الوسطى، كانت قد صادرتها الجمارك الفرنسية في 22 نيسان/أبريل 2006، أعيدت إلى إيطاليا. وكان التمثال قد سرق من منزل المخرج روبرتو بينين. وقد قامت قوات الدرك الوطني الإيطالية باسترداد هذه الشظايا في مقر الجمارك في بربينيان بفضل تدخل جهاز المخابرات الداخلية في تشرين الأول/أكتوبر 2019. كما قامت الجمارك في نيس في 23 أيلول /سبتمبر 2003 بمصادرة وإعادة إبريق إيطالي يعود تاريخه إلى القرن الثاني قبل الميلاد. وأعادت إيطاليا خمس رسائل من الأرشيفات السرية للإمبراطور نابليون الأول كتبها كاتب المحفوظات الإمبراطوري فرانسوا باري ووجهها إلى شخصيات فرنسية. وتحتوي هذه الرسائل التي ترجع إلى عامي 1814 و1815 على شروح مكتوبة بخط اليد من قبل الإمبراطور.