دور مجامع اللغة العربية في قلب الاحتفالات باليوم العالمي للغة العربية 2020

23/12/2020

يأتي الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية هذا العام في وقت غير مسبوق أثبت فيه دور اللغات كأداة اتصال فعالة وذات دور حاسم في توفير فرص الوصول إلى معلومات موثوقة ومنقذة للحياة.

ولهذا السبب احتفلت اليونسكو في هذا اليوم العالمي بدور مجامع اللغة العربية واستكشفت دورها في الحفاظ على اللغة وتعزيز استخدامها من خلال ضمان توافقها مع متطلبات العالم الحديث.

من خلال جلسة النقاش الافتراضية حول دور مجامع اللغة العربية، ظهرت توصيتان رئيسيتان:

  • رقمنه النشاط الذي تقوم به مجامع اللغة العربية من خلال تطوير منصات عبر شبكة الانترنيت سهلة الاستخدام.
  • تعزيز مشاركة المرأة في أنشطة مجامع اللغة العربية وتحفيز مشاركة أوسع من قبل فئة الشباب.

في كلمتها الافتتاحية، شددت السيدة غابرييلا راموس، مساعدة المديرة العامة لليونسكو لقطاع العلوم الاجتماعية والإنسانية، على دور اللغة العربية في تعزيز الحوار بين الثقافات وتحقيق السلام.

© UNESCO

كان الموضوع الأساسي لفعالية اليونسكو بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية للعام 2020، "مجامع اللغة العربية: ضرورة أم تَرَف"، دعوة مفتوحة للمشاركين وصناع القرار لتبادل وجهات النظر حول الآفاق الجديدة للذكاء الاصطناعي في تعزيز اللغة العربية والحفاظ عليها.

كما وسلطت معالي صاحبة السعادة سمو الأميرة هيفاء آل مقرن، السفيرة والمندوبة الدائمة للمملكة العربية السعودية لدى اليونسكو، الضوء على "الحاجة الملحة لمجامع لغة متخصصة من شأنها حماية اللغة العربية وتعزيز مناهج التدريس والمساعدة في استخدامها".

وسلط المتحدثون خلال حلقة النقاش الافتراضية، الضوء أيضاً على الدور المهم لهذه المؤسسات في تعليم اللغة العربية وتعزيزها مما يضمن استمراريتها وأهميتها الدولية.

وأعرب السيد صالح الخليفي، المدير العام لمؤسسة الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية، عن أمله في "المساعدة في دعم مجامع اللغة العربية وإعطائها جميع الوسائل اللازمة للقيام بعملها".

يُنظّم هذا الحدث بالتعاون مع الوفد الدائم للمملكة العربية السعودية وبدعم من مؤسسة الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية، ويقر هذا الحدث بمساهمة اللغة العربية الهائلة في مجال العلوم والثقافة، بما في ذلك الفلسفة والفنون.

وأقامت مكاتب اليونسكو الميدانية بالقاهرة والرباط احتفالات بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية.

حيث تعاون مكتب اليونسكو بالقاهرة مع جامعة الدول العربية في تنظيم احتفال إقليمي بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية يوم السادس عشر من كانون الأول / ديسمبر 2020. وقد جمع الحدث الافتراضي خبراء اللغة، بالإضافة إلى مروجين ومدافعين أقوياء عن اللغة العربية بما في ذلك معالي صاحبة السعادة السيدة نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة وشؤون المغتربين المصريين، التي سلطت الضوء على المبادرة الرئاسية الأخيرة، "إتكلم عربي"، والتي تسعى للحفاظ على هوية المصريين في الخارج وخاصة الشباب.

كما ونظمت الإيسيكو، بمشاركة مكتب اليونسكو بالرباط، فعالية افتراضية تحت شعار "اللغة العربية: الاستشراف في عالم متحول".

واحتفلت مؤسسات أخرى حول العالم باليوم العالمي للغة العربية وعلى نطاق واسع، مثل أسبوع اللغة العربية (18-22 كانون الأول / ديسمبر)، الذي نظمته وزارة الثقافة والشباب في دولة الإمارات العربية المتحدة. كما وتم بث بيان فيديو صادر عن المديرة العامة لليونسكو.