بناء السلام في عقول الرجال والنساء

إدراج عناصر ثقافية من الجزائر وسوريا ومصر في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى الصون العاجل إلى جانب عناصر أخرى

28 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018

infocus_ich_urgent_safeg_algeria_fr.jpg

© Rachid, Bellil, 2016

 أدرجت اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي، المجتمعة في جمهورية موريشيوس حتى الأول من كانون الأول/ديسمبر القادم، سبعة عناصر جديدة في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى الصون العاجل.

تضم قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى الصون العاجل عناصر التراث الحي المعرض لخطر الاندثار. وتساعد على تعبئة ما يلزم من التعاون والدعم الدوليين لتعزيز تناقل هذه الممارسات الثقافية بالاتفاق مع المجتمعات المحلية المعنية. وفيما يلي قائمة بالعناصر السبعة التي أدرجت إبان جلسة اللجنة الصباحية لهذا اليوم:

 

المعارف والمهارات التقنية لدى "كيالي الماء" العاملين في قنوات الري (المعروفة باسم الفقارة) في منطقة تيديكلت في إقليم توات – الجزائر 

يشمل هذا العنصر المعارف والمهارات التي يتمتع بها "كيالو الماء" العاملين في قنوات الري المعروفة باسم الفقارة في المجتمعات المحلية في قصور وتوات وتيديكلت. ونظراً إلى الدور الرئيسي الذي يضطلع به "كيالو الماء" في المجتمع، نراهم يتولون أيضاً نشاطات مختلفة مثل حساب الحصص التي تحق لكل فرد أو عائلة من الماء وتولي مهام ترميم وصيانة القنوات المستخدمة لتوزيع الماء والمعروفة باسم "القصرية" والتحكم باتجاه سير الماء في القنوات. وقد أثرت مجموعة من العوامل على حسن عمل نظم ري الفقارة بما في ذلك نقص التواصل بين الأجيال المتقدمة في العمر والأجيال الشابة بهذا الخصوص والتغيرات الحكومية بالنسبة لحقوق الملكية، ناهيك عن آثار التوسع الحضري وأوجه الحداثة والتطور المختلفة.

 

مسرح خيال الظل – الجمهورية العربية السورية 

يعدّ مسرح خيال الظل شكلاً من أشكال الفنون التقليدية. ويعتمد هذا الفن على الدمى اليدوية الصنع لسرد سيناريو مقروء على أنغام الموسيقى الخفيفة. ويجري تحريك الدمى من وراء ستار أو شاشة من القماش الأبيض المسلط عليه الضوء، مما يجعل ظلها هو الذي يبرز للمشاهدين. وتستخدم مسرحيات الظل لنقد المجتمع بصورة فكاهية ساخرة على شكل حوار بين الشخصيتين الرئيسيتين في العرض. وتقام هذه العروض عادة في المقاهي الشعبية التي يجتمع فيها الناس لمشاهدة قصص تتناول العديد من المواضيع من الحياة اليومية. ولكن أدت مجموعة من العوامل المختلفة مثل التكنولوجيات الحديثة، وحركات النزوح الجماعية التي تسببت بها الحروب، إلى انخفاض الإقبال على مسارح خيال الظل انخفاضاً كبيراً خلال السنوات الماضية.

 

 الدمى اليدوية التقليدية (الأراجوز)  مصر –

تعد عروض الأراجوز شكلاً من أشكال عروض الدمى المسرحية التقليدية في مصر. وتعتمد هذه العروض على استخدام دمية يدوية تقليدية تعرف في مصر باسم "عروسة الأراجوز"، وقد استمد هذا النوع من العروض المسرحية اسمه من هذه الدمية أو "العروسة" التي تعتبر العنصر الرئيسي فيه. ومن سمات هذه الدمية أنها تصدر صوتاً مميزاً بمساعدة جهاز صغير يستخدم لتعديل الصوت يعرف باسم "الزمارة". وتقدم هذه العروض، التي تحرص على تفاعل الجمهور فيها، عروضاً ترفيهية هزلية تتطرق إلى مجموعة متنوعة من جوانب الحياة اليومية. ولكن عروض الأراجوز مهددة اليوم بالاندثار بسبب تطوّر الظروف الاجتماعية والسياسية والقانونية والثقافية المحيطة بها، ناهيك عن أنّ عروض الأراجوز تنظم حالياً من قبل مجموعة لا تزيد عن عشرة أشخاص وجميعهم في خريف العمر.

 

اليلّي ("الكُشري" والتِنزيري") شكل من الأشكال التقليدية للرقص الجماعي في نخشيفان-أذربيجان

 

اللاخون خول في وات سفاي أنديت – كمبوديا

 

 

الإنكيباتا والأيونوتو والأولنغ إشير، ثلاثة طقوس ترمز للانتقال من الطفولة إلى الرجولة عند جماعة ماساي-كينيا

 

السوري جاغيك (أي مراقبة الشمس)، وهي شكل من أشكال الممارسات التقليدية التي تقوم على مراقبة الأحوال الجوية وحالة الفلك، وذلك استناداً إلى مراقبة حركة الشمس والقمر والنجوم بالنسبة للطبوغرافية المحلية – باكستان

 

وتجدر الإشارة إلى أنّ اللجنة ستواصل بعد ظهر اليوم وغداً الموافق 29 تشرين الثاني/نوفمبر النظر في طلبات العناصر المرشحة لإدراجها في قائمة اليونسكو التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية.

 

 

****

يمكنكم متابعة أعمال اللجنو عبر موقع تويتر:

@UNESCOarabic

#التراث_الثقافي_غير_المادي

 

جهة الاتصال:

لوسيا إيغليزياس كونتز، اليونسكو، قسم إعلام الجمهور، 

29 07 24 80 6 (0) 33+

مقاطع فيديو ذات صلة:http://www.unesco.org/new/ich2018-urgent-safeguardinglist

للمزيد من المعلومات ومتابعة البث المباشر: https://ich.unesco.org/fr/13com

ملف الإعلام: https://ich.unesco.org/en/13com-press