مناشدة من المديرة العامة لليونسكو: "أوقفوا الدمار!"