بناء السلام في عقول الرجال والنساء

اليونسكو وحقوق الإنسان

تحظى حقوق الإنسان بالمكانة الرئيسية في ولاية اليونسكو، إذ تسترشد جميع برامجها وأنشطتها بالمعايير التي كرسها الإطار الدولي لحقوق الإنسان، وهي تسهم في إنجاز مهمة اليونسكو المتمثلة بالنهوض بالتربية والعلم والثقافة والاتصال في العالم أجمع.

ما سبب الاهتمام بحقوق الإنسان؟


كانت اليونسكو أولى وكالات الأمم المتحدة التي تدرج الإعلان العالمي لحقوق الإنسان لعام 1948 في صميم عملها.

"المادة الأولى: تستهدف المنظمة المساهمة في صون السلم والأمن بالعمل، عن طريق التربية والعلم والثقافة، على توثيق عرى التعاون بين الأمم، لضمان الاحترام الشامل للعدالة والقانون وحقوق الإنسان والحريات الأساسية للناس كافة دون تمييز بسبب العنصر أو الجنس أو اللغة أو الدين، كما أقرها ميثاق الأمم المتحدة لجميع الشعوب."

الميثاق التأسيسي لليونسكو

 

كيف تعزز اليونسكو حقوق الإنسان


تُدرج اليونسكو حقوق الإنسان في جميع برامجها، وتتعاون تعاوناً وثيقاً مع الدول الأعضاء فيها ومع الوكالات التابعة للأمم المتحدة ومؤسسات حقوق الإنسان، كما تتعاون مع شركاء اليونسكو وشبكاتها. ويدعم هذا الالتزام استراتيجية اليونسكو بشأن حقوق الإنسان والاستراتيجية المتكاملة لمكافحة العنصرية والتمييز العنصري وكراهية الأجانب وما يتصل بذلك من تعصب، اللتين تؤكدان أهمية النهج القائم على حقوق الإنسان بالنسبة إلى عمل اليونسكو.

انظر أيضاً:

الأولويات العامة لليونسكو


جميع الأولويات العامة لليونسكو تبيّن تعميم مبادئ حقوق الإنسان.

لأولوية العامة المتمثلة في المساواة بين الجنسين

تسعى اليونسكو جاهدة إلى ضمان تساوي النساء والرجال والفتيات والفتيان في الحقوق والمسؤوليات والفرص.

الأولوية العامة المتمثلة في أفريقيا

تدعم اليونسكو البلدان الأفريقية في ستة برامج رائدة تعزز إعمال جميع حقوق الإنسان والحريات الأساسية للمنحدرين من أصل أفريقي، وتعزز تعميق المعرفة بالإسهامات التي قدموها إلى البشرية.

ستراتيجية اليونسكو بشأن الشباب

تتأثر حقوق الإنسان مباشرة باثنين من المبادئ التوجيهية الستة لاستراتيجية اليونسكو التنفيذية بشأن الشباب للفترة 2014-2021.

استراتيجية اليونسكو المتوسطة الأجل للفترة 2014-2021

تراعي جميع مبادئها التسعة حقوق الإنسان.

سياسة اليونسكو الخاصة بالتعاون مع الشعوب الأصلية

تتضمن هذه السياسة أحكاماً أساسية خاصة بحقوق الإنسان من إعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الأصلية، وهي تطبق نهجاً قائماً على حقوق الإنسان من أجل تعزيز التعليم فيما يتعلق بحقوق الإنسان والسلام والتسامح والتفاهم بين الثقافات والمواطنة.

 

يوم حقوق الإنسان


يُحتفل بيوم حقوق الإنسان في 10 كانون الأول/ديسمبر من كل عام، وهو اليوم الذي اعتمدت فيه الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 1948، الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

المزيد من المعلومات عن يوم حقوق الإنسان

 

اليونسكو وخطة التنمية المستدامة لعام 2030: عدم ترك أي أحد خلف الركب


تسعى خطة التنمية المستدامة لعام 2030 بأهدافها السبعة عشر إلى جانب الخطة الحضرية الجديدة، إلى إعمال حقوق الإنسان للجميع من دون أي تمييز من أي نوع كان. وترمي اليونسكو، من خلال التزامها الراسخ بهاتَين الخطتين العالميتين وبالتوافق معهما، إلى تحسين خيارات الحياة وفرصها لمن هم الأكثر تخلفاً عن الركب.

انظر أيضاً: اليونسكو من أجل المدن المستدامة

 

 

 

الأجندة