الوصول إلى فرص تعليم نوعي جامع وآمن للأطفال والشباب المتضررين من النزاع في الضفة الغربية وقطاع غزة

اسم المشروع :

"التعليم لا ينتظر"

Budget :

more than 5M$

مدة المشروع :

02-10-2019

الموقع :

فلسطين

وصف مختصر

يُنَفَّذ برنامج" التعليم لا ينتظر" بالشراكة بين كل من اليونيسف واليونسكو وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والأونروا ومؤسسة إنقاذ الطفل. يأتي هذا البرنامج استجابة لحالة الأزمة المزمنة والصراع الممتد، ويهدف برنامج" التعليم لا ينتظر" هذا في فلسطين إلى تعزيز صمود وتطور هؤلاء الأطفال والعائلات والمجتمعات المتضررة في غزة والقدس الشرقية والخليل والمنطقة "ج". ويسعى البرنامج إلى تحقيق النتائج التالية: تحسين الوصول الى فرص التعليم والتعلم الجامع والمنصف للفتيات والفتيان واستمرارها؛ ؛ تحسين ملاءمة وجودة التعليم في بيئة تعليمية آمنة وحامية؛ وتعزيز قدرة النظام التعليمي على الاستجابة للاحتياجات الطارئة وتوفير استجابة منسقة في أوقات الأزمات كجزء من مجمل النظام التعليمي.

يسعى برنامج الصمود المتعدد السنوات هذا إلى جسر الفجوة بين تدخلات التعليم الإنسانية قصيرة الأجل وأولويات التعليم الأوسع طويلة الأجل  الخاصة بوزارة التربية والتعليم . كما تساهم استثمارات "التعليم لا ينتظر" في سد الفجوة في ضمان الوصول إلى تعليم نوعي جامع في بيئة تعليمية آمنة للأطفال الأكثر ضعفاً في الضفة الغربية وقطاع غزة. كما أن برنامج تعزيز الصمود متعدد السنوات يبني على الخطط والاستراتيجيات الوطنية القائمة، ويكمل التدخلات الحالية وروافد الموارد، لكنه يركز على سد هذه الفجوة التي تم تحديدها من خلال توفير التدخلات الابداعية المستندة إلى الأدلة لدعم الاحتياجات التعلُّمية لهذه الفئة المستهدفة من السكان.

وتتمثل تدخلات اليونسكو الرئيسية في توفير التدريب للمعلمين في مجال التعليم الجامع، وتقديم الدعم للمعلمين الذين يُدرِّسون في مدارس الإصرار الأربعة في المستشفيات بالإضافة إلى توفير التدريب حول معدات السلامة والحد من مخاطر الكوارث في المدارس المستهدفة.