بناء السلام في عقول الرجال والنساء

مهارات القرائية للجميع

القرائية هي حق من حقوق الإنسان وركيزة عملية التعلّم مدى الحياة. فهي تزود الأفراد والأسر والمجتمعات بما يلزمهم من قدرات وطاقات وتحسّن نوعية حياتهم. وتسهم القرائية بفضل الأثر المضاعف المترتب عليها في القضاء على الفقر، وخفض معدلات وفيات الأطفال، والحد من النمو السكاني، وتحقيق المساواة بين الجنسين والتنمية المستدامة والسلام والديمقراطية.

وفي إطار مجتمعات المعرفة السريعة التغير التي تحصل فيها المشاركة الاجتماعية والسياسية في إطار فعاليات حضورية وافتراضية على حد سواء، بات من الضروري اكتساب مهارات القرائية الأساسية والنهوض بهذه المهارات وتطبيقها مدى الحياة.

وتتصدر اليونسكو الجهود العالمية المبذولة في سبيل محو الأمية، وذلك منذ إنشائها في عام 1946.

وتتّبع اليونسكو سياسة تقضي بدعم التدابير الرامية إلى تعزيز محو الأمية والبيئات التعليمية بوصفها جزءاً لا يتجزأ من مفهوم التعلّم مدى الحياة، وبالحفاظ على المكانة البارزة التي يحظى بها موضوع محو الأمية في إطار جداول الأعمال الوطنية والدولية. وتتعاون اليونسكو مع مختلف البلدان والشركاء من أجل تحقيق الرؤية المتمثلة في بناء عالم متعلّم للجميع وتستند في ذلك إلى برامجها العالمية لمحو الأمية وأنشطتها الترويجية وقاعدة المعارف الخاصة بها.

ويرتكز النهج الشامل الذي تطبِّقه اليونسكو في سبيل توفير مهارات القرائية للجميع على المحاور التالية: بناء أسس متينة من خلال برامج الرعاية والتربية في مرحلة الطفولة المبكرة؛ وتوفير التعليم الأساسي الجيد لجميع الأطفال؛ وتعزيز برامج محو الأمية الموجهة إلى الشباب والكبار الذين يفتقرون إلى مهارات القرائية الأساسية؛ وتطوير البيئات التعليمية.

وبالنظر إلى أن النساء يمثلن أغلبية الأميين في العالم، تركز اليونسكو على المبادرات التي ترمي إلى ضمان انتفاعهن بالتعليم مثل الشراكة العالمية لتعليم الفتيات والنساء.

وترصد اليونسكو معدلات محو الأمية في العالم من خلال أنشطة معهد اليونسكو للإحصاء والتقرير العالمي لرصد التعليم للجميع، ومجموعة من برامج التقييم الإقليمية (البحوث العملية المتعلقة بقياس نتائج التعلّم لدى المشاركين في برامج محو الأمية (RAMAA)، وتجمع أفريقيا الجنوبية والشرقية لمراقبة نوعية التعليم (SACMEQ)، ومختبر أمريكا اللاتينية لتقييم نوعية التعليم (LLECE)).

وبمساعدة من مشروعين يحظيان بدعم الولايات المتحدة، تعمل اليونسكو على إنشاء مستودع يشمل موارد تعليمية مفتوحة لمحو الأمية وتشجع البلدان على الاستفادة من الممارسات الفعالة التي تتيح تسريع وتيرة تنفيذ برامج محو الأمية.

روابط مفيدة

الأخبار