بناء السلام في عقول الرجال والنساء

تعزيز ثقافة السلام واللاعنف

Peace and non violence.jpg

Mali’s Minister of Culture, Bruno Maiga laying the first brick on the mausoleums of Sheik Baber Baba Idjè and Sheik Mahamane Al Fullani, in presence of Deputy Special Representative of the UN Secretary-General
© Bagayoko-DNPC-Mali

 

تعمل اليونسكو من أجل حركة عالمية حقيقية لتعزيز ثقافة السلام واللاعنف في شتى أنحاء العالم.

وفي وقت تزداد فيه فرص تحقيق التنمية المستدامة في أفريقيا، لا تزال القارة تواجه الكثير من التحديات، بما في ذلك احتمال الوقوع في حالة خطيرة من انعدام الاستقرار والنزاع. وفي هذا السياق، تشجع اليونسكو على تعزيز ثقافة السلام واللاعنف في أفريقيا استناداً إلى القيم المشتركة بين البلدان الأفريقية.

 

وبإمكان الشركاء المساهمة في الجهود التي تبذلها اليونسكو لتعزيز ثقافة السلام واللاعنف من خلال أنشطة تتمحور حول الأهداف التالية:

  • تعزيز السلام واللاعنف من خلال التعليم والترويج ووسائل الإعلام، بما في ذلك استخدام تكنولوجيات المعلومات والاتصالات وشبكات التواصل الاجتماعي؛
  • تطوير استخدام التراث والإبداع المعاصر بوصفهما أداتين لبناء السلام من خلال الحوار؛
  • تعزيز التلاحم الاجتماعي والإسهام في النهضة الأفريقية عن طريق ضمان استخدام "تاريخ أفريقيا العام" في بيئات التعليم النظامي وغير النظامي؛
  • تعزيز التعاون العلمي والثقافي من أجل إدارة الموارد الطبيعية العابرة للحدود؛
  • تمكين الشباب، نساءً ورجالاً، وإشراكهم.

وتعمل اليونسكو منذ إنشائها من أجل حركة عالمية حقيقية لتعزيز ثقافة السلام واللاعنف في العالم أجمع. وتجدر الإشارة إلى أن الجمعية العامة للأمم المتحدة اختارت اليونسكو كوكالة رائدة في العديد من المبادرات العالمية البارزة في مجال تعزيز السلام.

ونفِّذ حديثاً في أفريقيا عدد من المبادرات الهامة مثل منتدى عموم أفريقيا الذي نظمته اليونسكو والاتحاد الأفريقي وحكومة أنغولا بصورة مشتركة تحت عنوان "المصادر والموارد من أجل ثقافة السلام" (لواندا، أنغولا - آذار/مارس 2013)، وإعداد توجهات منسَّقة بالتشارك مع الجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا بشأن تعليم حقوق الإنسان وثقافة السلام والمواطَنة والديمقراطية والتكامل الإقليمي والتنمية المستدامة في المدارس، ووضع إطار لإدارة موارد حوض بحيرة تشاد عبر الحدود.