بناء السلام في عقول الرجال والنساء

ورشة عمل حول التربية على قيم المواطنة والتسامح - الشارقة 2015

gc_0.jpg

© UNESCO

ينظمها مكتب اليونسكو الاقليمي بيروت بالتعاون مع المركز الإقليمي للتخطيط التربوي / الشارقة
ومكتب التربية العربي لدول الخليج ومكتب اليونسكو في الدوحة
20-22 ديسمبر/كانون الأول – 2015

يشكّل موضوع التربية على المواطنة العالمية إحدى المسائل الأساسية التي يركّز عليها برنامج التربية والتعليم التابع لليونسكو (2014-2017) ويُعتبر من بين الأولويّات الثلاث المنصوص عليها في مبادرة التربية أولاً التي أطلقها أمين عام الأمم المتحدة في شهر أيلول/سبتمبر من العام 2012. إذ تزوّد التربية على المواطنة العالمية المتعلّمين على اختلاف أعمارهم بالقيم والمعرفة والمهارات المتجذّرة التي تعتمد على حقوق الإنسان، والعدالة الاجتماعية، والتنوع، والمساواة بين الجنسَين، والاستدامة البيئية والتي تمكّن المتعلّمين من أن يصبحوا مواطنين عالميين مسؤولين. كما توفّر التربية على المواطنة العالمية فرصاً للمتعلّمين وتزوّدهم بالكفاءات المطلوبة حتى يتعرّفوا على حقوقهم وواجباتهم ما يمهّد الطريق نحو بناء عالم ومستقبل أفضل للجميع.

بالتوازي مع الجهود العالمية، و بدعم من برنامج الملك عبد الله بن عبد العزيز لثقافة السلام والحوار, يقوم مكتب اليونسكو الإقليمي في بيروت بالعمل حول التربية على قيم المواطنة والتسامح على المستوى الإقليمي بهدف التحفيز على تطبيق التربية على المواطنة العالمية على الصعيدين المحلي والإقليمي. تحقيقاً لهذه الغاية، ينظم مكتب اليونسكو الإقليمي ورشة عمل شبه إقليمية, في الشارقة - الإمارات العربية المتحدة في 22-20ديسمبر/كانون الأول, تهدف إلى تمكين الدول الأعضاء في الخليج في تطوير وتحسين الهيكليات والإجراءات لتنفيذ التربية على المواطنة العالمية على المستوى الوطني.

تهدف الورشة الى توجيه أصحاب المصلحة الرئيسيين في دول الخليج على التربية على قيم المواطنة العالمية. وهذا يشمل ضمان معرفتهم وفهمهم العميق للقضايا الجوهرية والمفاهيم والمهارات والأهداف والموضوعات تنفيذاً للتربية على قيم المواطنة العالمية على المستوى الوطني. أما أهداف الورشة المحددة فهي:

عرض المكونات المختلفة للتربية على قيم المواطنة والتسامح مثل المجالات، والنتائج، والخصائص، والموضوعات، والأهداف.

مناقشة سبل إدماج التربية على قيم المواطنة العالمية في نظم التعليم وعرض نماذج تطبيقية في بيئات مختلفة.

تشبيك وتنسيق الجهود والموارد بين الممارسين.

اما النتائج المتوقّعة من الورشة فهي:

§ تعريف الممارسين التربويين ومطوري المناهج ومدربي المعلمين بالتربية على قيم المواطنة العالمية ومكوناته المختلفة.

§ تدريب الممارسين التربويين ومطوري المناهج ومدربي المعلمين، على وسائل وسبل تنفيذ التربية على قيم المواطنة العالمية.

§ التشبيك وبناء الشراكات بين الممارسين التربويين.

تضم الورشة 25 من ممثلي الوزارات المعنية وواضعي المناهج الدراسية، ومديري مراكز تدريب المعلمين من الإمارات العربية المتحدة، المملكة العربية السعودية، سلطنة عمان، دولة الكويت، البحرين، قطر، اليمن، الأردن، العراق ,فلسطين ولبنان.