بناء السلام في عقول الرجال والنساء

اليونسكو ومؤسسة لوريال تطلقان بياناً رسمياً لتعزيز دور النساء في مجال العلوم

صدر أمس بيان رسمي لتعزيز دور النساء في مجال العلوم في قاعة "الميتوياليتي" بباريس، وذلك في ختام احتفال لوريال ـ اليونسكو بالنساء في مجال العلوم، وهو الحفل الذي تم خلاله تقدير خمس علميات بارزات و15 باحثة. ويرمي هذا البيان إلى جذب الاهتمام بضرورة ضمان تحقيق المساواة بين الجنسين في مجال العلوم.

إن شق الطريق أمام النساء على كافة المستويات وفي جميع التخصصات العلمية إنما هو الهدف الذي ينطوي عليه البيان المذكور الذي بادر بالتوقيع عليه كل من المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، ورئيس مؤسسة لوريال، جان ـ بول أجون، ورئيسة هيئة التحكيم، إليزابيث بلاكبورن.

 

" إن تقرير اليونسكو عن العلوم يبين أن أوجه التفاوت بين الرجال والنساء ما زالت في أشد حدتها. فكلما ازداد مستوى المساواة والتكافؤ في مجال العلوم، ازدادت الفرص لتحقيق الامتياز العلمي، وهذا هو ما تنطوي عليه مهمة اليونسكو"، قالت إيرينا بوكوفا.

ومن جانبه، قال جان ـ بول أجون :"إن عالمنا الذي يشهد تحولاً كبيراً يحتاج، أكثر من أي وقت مضى، إلى النساء وإلى إنجازاتهن. وفي إطار برنامج لوريال ـ اليونسكو للنساء في مجال العلوم، تلتزم مؤسسة لوريال بتعزيز العلميات اللاتي سيغيرن العالم. ونحن مصممون على السعي بكل قوانا للوقوف بجانبهن، وذلك من أجل الارتقاء بالعلوم وتشييد عالم يتسم بمزيد من الجمال".

 

أما الالتزامات الستة للبيان# للنساء في مجال العلوم فهي:

1ـ تشجيع المواهب العلمية لدى الفتيات

2ـ إزالة العقبات التي تمنع العلميات من متابعة مسيرة علمية على المدى الطويل

3 ـ تشجيع حصول النساء على مناصب علمية عالية المستوى ووضعهن في مواقع اتخاذ القرارات

4 ـ توعية عامة الجمهور بمساهمة العلميات في تحقيق تقدم العلوم والمجتمعات

5 ـ ضمان المساواة في المناسبات العلمية (الندوات ولجان ومجالس الإدارة) من حيث المشاركة والقيادة

6 ـ تشجيع التوجيه والوصول إلى الشبكات لدى العلميات الشابات من أجل تمكينهن من تخطيط مساراتهن العلمية وتطويرها بما يتوافق مع طموحاتهن.

 

جدير بالذكر أنه منذ 18 عاماً يحتفل برنامج لوريال ـ اليونسكو للنساء في مجال العلوم بالعلميات في جميع أرجاء العالم. ويكافئ هذا البرنامج سنوياً خمس باحثات من كل منطقة كبرى في العالم تقديراً لاكتشافاتهن المتميزة، كما يقرر توفير 250 منحة دراسية للباحثات الشابات من 112 بلداً واللاتي يبدأن مسيرتهن العلمية.

يمكن المشاركة بالضغط على هذا السطر