بناء السلام في عقول الرجال والنساء

اليونسكو في الدورة 21 لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ : تغيير العقول من خلال التربية والعلم والثقافة والاتصال

infocus-cop21-ar.jpg

©اليونسكو
30 تشرين الثاني (نوفمبر) 2015

باريس، 27 تشرين الثاني/ نوفمبرـ يتيح مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (COP 21 ـ المنعقد في الفترة من 30 تشرين الثاني/ نوفمبر حتى 11 كانون الأول/ ديسمبر) فرصة لليونسكو لإبراز العمل التي تضطلع به فيما يخص التخفيف من وطأة تغير المناخ والتكيف معها.

 

يتوافر لليونسكو جناح في مقر الاجتماعات بضاحية بورجيه الباريسية يتيح لها عرض شتى ما تقوم به من أنشطة. وتقوم المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، بافتتاح هذا الجناح في 30 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، الساعة 4 بعد الظهر.

تتيح عروض متعددة الوسائط وسلسلة من الأحداث يتم تنظيمها في إطار COP 21 جذب الانتباه إلى الوسيلة التي تعمل بموجبها المنظمة لمساعدة المجتمعات على التغيير من خلال تشاطر المعارف العلمية المتعلقة بمسائل المناخ.

كما يتم التذكير بالدور الذي تقوم به اليونسكو في ما يتعلق بتأمين توفير المياه والمحيطات والتعليم في مجالي التنمية المستدامة والثقافة.

توجّه اليونسكو إلى COP 21 شعار "تغيير العقليات وليس المناخ"، وهو الشعار الذي يمثل شرطاً لا غنى عنه كي يكلل المؤتمر بالنجاح. أما "مكافحة تغير المناخ فإنما تمثل استثماراً في عالم ينعم بمزيد من الأمان والاستقرار. وهذا هو السبب الذي من أجله ينبغي للمؤتمر المذكور أن يشكل نقطة تحول هامة وأن يبعث برسالة قوية وواضحة للمواطنين والأسواق والقطاع الخاص، ويُبين أن التغييرات التي تشهدها مجتمعاتنا هي تغييرات لا مفر منها ولها فائدتها وجاري سريانها".

أما الفعاليات التي يتم تنظيمها من خلال اليونسكو وبالاشتراك معها فهي:

 

  • 1 إلى 4 كانون الأول/ ديسمبر: مؤتمر دولي بشأن المياه والمدن الكبرى يُعقد في مقر اليونسكو ويضم خبراء وممثلين من 12 مدينة كبرى. ويتبادل المشاركون في هذا المؤتمر وجهات النظر ونتائج البحوث الخاصة بشتى الوسائل الكفيلة بالتكيف مع تغير المناخ من أجل تأمين إدارة المياه في أكبر المدن في العالم، وهي المدن التي تضم أكثر من نصف سكان العالم منذ عام 2011. وتشارك هيئة ARCEAU Ile de France في تنظيم هذا المؤتمر.
  • 3 و4 كانون الأول/ ديسمبر (لو بورجيه): يرمي اليوم العالمي للمحيطات إلى إحراز تقدم في جدول أعمال "المحيطات وتغير المناخ"، وذلك في إطار انعقاد مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (CCNUCC COP 21) وبعده. ويقوم بتنظيم هذه الفعالية كل من لجنة اليونسكو الدولية الحكومية لعلوم المحيطات وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، فضلاً عن عدد كبير من معاهد البحوث من كافة أرجاء العالم.
  • 4 كانون الأول/ ديسمبر (لو بورجيه، الساعة 13،15ـ 14،45): تنظم وزارة التربية والتعليم الفرنسية اجتماعاً موازياً رفيع المستوى بشأن التعليم تشارك فيه المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا.
  • 7 كانون الأول/ ديسمبر (اليونسكو، طوال اليوم): يقوم كل من ممثلي البرنامج الهيدرولوجي الدولي وفريق الخبراء التابع للهيئة الحكومية الدولة المعنية بتغير المناخ بتقديم النتائج الرئيسية للتقرير التقييمي الخامس بشأن تقييم هذه الهيئة، وذلك في إطار الدورة الواحدة والعشرين لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، في مقر اليونسكو بباريس.
  • 7 كانون الأول/ ديسمبر (Petit Palais):  تتولي مؤسسة الأمم المتحدة بتدشين حملة "إلى باريس من أجل تقرير مصير كوكب الأرض" (Earth to Paris) على وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بحضور رؤساء وكالتي الأمم المتحدة (منظمة الأمم المتحدة للطفولة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي)، فضلاً عن نشطاء في مجال البيئة. وتضم هذه الفعالية أعضاء من المجتمع المدني وروّاد أعمال وعلميين وإبداعيين ومواطنين، وذلك لتبادل الرؤى بشأن الحلول المتعلقة بالمناخ وبعث رسالة قوية عن الدور الفعال الذي ينبغي لكل فرد القيام به لمكافحة تغير المناخ.