بناء السلام في عقول الرجال والنساء

المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا تعرب عن تضامنها مع تونس بعد مجزرة متحف باردو

أدانت المديرة العامة لليونسكو السيدة إيرينا بوكوفا الهجوم الذي استهدف متحف باردو في مدينة تونس وأعربت عن مؤازرتها لتونس ولأسر الضحايا وذلك أثناء زيارتها لمتحف اللوفر بباريس مع رئيس الجمهورية الفرنسية فرانسوا أولاند للتنديد بتدمير المتطرفين للتراث.

وصرحت المديرة العامة "أسفر هذا الهجوم الإرهابي الجديد عن عشرات القتلى والجرحى. إن متحف باردو مكان مفتوح للجميع وهو فضاء للاكتشاف والحوار بين الثقافات. وهذا العمل الجبان يتعارض مع هذه المبادئ ويجب أن يقوي وحدتنا في مكافحة التطرف."

كما أضافت المديرة العامة : "أرادت تونس لا سيما من خلال صوت شبابها رفع تحدي الديمقراطية ونجحت في ذلك كما تمثل أملاً كبيراً لجميع شعوب العالم. يجب أن نؤكد مرة أخرى على أن الديمقراطية تتحقق من خلال الثقافة والحوار وكذلك أن نرد بالحوار والثقافة واحترام حقوق الإنسان على الذين يريدون خنق الروح البشرية بالعنف والإرهاب. أود أن أؤكد مجدداً على عزم اليونسكو الكبير على دعم الشعب التونسي باسم هذه القيم التي تجمعنا ".