بناء السلام في عقول الرجال والنساء

برنامج الترميز للشباب: البرمجة ومهارات الحوسبة إلى مستوى آخر

في إطار مبادرة "شباب جوال" (YouthMobile)، أطلقت اليونسكو والجامعة اللبنانية-الأميركية في بيروت (LAU) سلسلة تدريبات للمعلمين وطلاب المدارس الثانوية كخطوة أولى لدمج مهارات البرمجة ومفاهيم الحوسبة كجزء أساسي في النظام التربوي في المدارس الابتدائية في لبنان.

وعقدت حلقتا تدريب للمعلمين في 2، 3، 9، و 10 تشرين الأول /أكتوبر 2015، فيما سيشارك الطلاب في أربع ورش عمل تمتد كل منها لأربعة أيام وذلك خلال الفترة من 30 تشرين الأول/أكتوبر إلى 5 كانون الأول /ديسمبر2015.

ستمكن هذه الدورات التدريبية المعلمين ومديري المدارس من تعليم مادة جديدة ومبتكرة حول تطوير تطبيقات الجوال، فيما سيكتسبون مهارات جديدة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المتعلقة بمجال التربية. كما سيلعب المعلمون أيضاً دوراً رائداً في تحفيز التواصل بين المدارس، على الصعيدين الوطني والعالمي.

من خلال تقديم حلقات العمل التدريبية والموارد التعليمية للمدرسين، سيكون لهذا البرنامج أثر كبير ومستدام حيث سيصبح هؤلاء المعلمين السفراء في مدارسهم، وسيدخلون مواد وصفوف جديدة في المناهج الدراسية، ويعلمون الطلاب مهارات الحوسبة. بالإضافة إلى ذلك، سوف تستكمل هذه التدريبات مع الأنشطة المركّزة على الطالب، بما في ذلك حلقات عمل لتطوير التطبيقات المخصصة لأجهزة المحمول ومسابقات حول مواضيع تتعلق بالتنمية المستدامة.

إلى ذلك، سوف يكتسب الطلاب من خلال هذا البرنامج مهارات القرن الحادي والعشرين والثقة اللازمة لوضع/تطوير تطبيقات الجوال لحل قضايا محلية في مجال التنمية المستدامة. على المدى البعيد، يوفر هذا البرنامج فرص التعلم للشباب للانخراط في المجتمع وكسب سبل العيش عبر وضع وتطوير التطبيقات.

في عصر حيث الحوسبة هي المحرك رئيسي للابتكار في معظم المجالات تقريباً بما في ذلك التربية والتعليم، العلوم، إدارة الأعمال، الهندسة، البيئة وغيرها، تُعتبر المهارات الحاسوبية من المهارات الضرورية في القرن الحادي والعشرين.

يأتي برنامج الترميز المشترك بين شباب الجامعة اللبنانية الأميركية (LAU) واليونسكو ضمن مبادرة "شباب جوال" (YouthMobile)، التي تستند إلى الخبرة المكتسبة والدروس من مبادرات عديدة في جميع أنحاء العالم لتعريف الشباب بمبدأ البرمجة الإلكترونية (تعّلم للبرمجة) وحل المشكلات (التبرمجة للتعلم). كما تسعى أيضاً هذه المبادرة إلى البناء على الخبرات لاستهداف وجذب الشابات لدخول هذا الحقل.