بناء السلام في عقول الرجال والنساء

رسالة من سيدة الصين الأولى والمبعوثة الخاصة لليونسكو إلى المديرة العامة تعرب فيها عن "الصدمة" حيال اختطاف تلميذات نيجيريات

في رسالة إلى المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، دعت سيدة الصين الأولى والمبعوثة الخاصة لليونسكو لتعزيز تعليم الفتيات والنساء، بنغ لي يوان، المجتمع الدولي الى "بذل كل جهد ممكن" لإنقاذ ما يزيد عن 270 تلميذة تم اختطافهن من مدرستهن في نيجيريا بتاريخ 14 ابريل/ نيسان من هذا العام.

وكتبت السيدة الأولى: "أنا قلقة للغاية بشأن وضعهن وأدين بشدة هذا العنف الأليم."

و أضافت "إن الطلاب هم مستقبلنا، والمدارس هي الأماكن التي يتعلم فيها أبناؤنا، وينمون فيها ويحققون أحلامهم. وإن سلامة الفتيات وحقهن في التعليم أمور حاسمة ينبغي حمايتها."

"كأم أتفهم القلق والمخاوف التي تعاني منها أسرهن، وكالمبعوثة الخاصة لليونسكو لتعزيز تعليم الفتيات والنساء أدعو المجتمع الدولي إلى بذل كل جهد ممكن لإنقاذهن وإعادتهن للمنزل والمدرسة بخير وعافية"

وكانت إيرينا بوكوفا عينت في شهر مارس/آذار من هذا العام، بنغ لي يوان مبعوثة خاصة لليونسكو تقديرا "لالتزامها تمكين الفتيات والنساء من خلال التعليم الجيد، ومساهمتها البارزة في مكافحة عدم المساواة في مجال التعليم، ووفاؤها في خدمة التنمية البشرية والإبداع، وتكريسها من أجل المثل العليا وأهداف المنظمة."